.
.
.
.
عملات أجنبية

تداولات الصرف الأجنبي العالمية تقفز 11% في نوفمبر

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت بيانات من "سي إل إس" أن المتوسط اليومي لأحجام تداولات الصرف الأجنبي العالمية قفز 11% في نوفمبر مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، إذ أثارت نتيجة انتخابات الرئاسة الأميركية ولقاح فايرز/بيونتيك للوقاية من مرض كوفيد-19 زيادة حادة في نشاط المعاملات الفورية.

وقالت "سي إل إس"، وهي منصة رئيسية لتسوية الصفقات في سوق الصرف الأجنبي، في بيان، إن المتوسط اليومي لأحجام تداول العملات بلغ 1.78 تريليون دولار في نوفمبر ارتفاعا من 1.6 تريليون دولار قبل عام، وفقا لما نقلته "روتيرز".

وأضافت أن تلك القفزة في النشاط قادها ارتفاع حاد في المعاملات الفورية مع تزايد الأحجام بنسبة 23% عن مستويات 2019. وارتفع حجم مبادلات العملة 5.7% على أساس سنوي.