.
.
.
.
سوق السعودية

فواز الحكير تتصدر الأسهم المتراجعة.. والسوق السعودي يتراجع

ومصر تسجل أشد هبوط في شهرين

نشر في: آخر تحديث:

أغلقت معظم أسواق الخليج الرئيسية على انخفاض اليوم الخميس، في حين شهدت البورصة المصرية أسوأ يوم لها خلال شهرين تقريبا، إذ جاهدت الأسهم في المنطقة للحفاظ على زخم مكاسب الآونة الأخيرة بدعم من توزيع لقاحات كوفيد-19.

ونزل المؤشر السعودي الرئيسي 0.1%، متأثرا بهبوط سهم شركة فواز عبد العزيز الحكير للتجزئة نحو 2% متصدرا الأسهم المتراجعة.

ومع ذلك سجل المؤشر أول مكسب أسبوعي في ثلاثة أسابيع، إذ زاد 0.8%، بحسب ما ورد في "رويترز".

وأظهرت بيانات رسمية اليوم انكماش الاقتصاد السعودي بوتيرة أبطأ في الربع الثالث من العام، إذ خففت الحكومة بعض قيود مكافحة فيروس كورونا لكن القطاع النفطي المتضرر بفعل الجائحة واصل الضغط على الاقتصاد بوجه عام.

وتراجع مؤشر أبوظبي الرئيسي 0.4%، متأثرا بهبوط سهم بنك أبوظبي الأول 1% وانخفاض سهم الدار العقارية 3.2%، لكن المؤشر تمكن من تحقيق ثاني مكسب أسبوعي على التوالي وارتفع 0.5%.

وختم المؤشر القطري الجلسة دون تغير يذكر، وصعد سهم مصرف قطر الإسلامي 2%، محققا أعلى المكاسب. ومن بين الأسهم الخاسرة بنك قطر الوطني الذي تراجع 1.4%.

وتقدم مؤشر دبي الرئيسي 0.4%، وجنى سهم بنك الإمارات دبي الوطني نحو 1%، محققا أعلى المكاسب بنهاية الجلسة. ونجح المؤشر في الصعود 0.1% على مدار الأسبوع.

وعلى صعيد المكاسب أيضا، ارتفع كل من أرامكس للخدمات اللوجستية ودبي للاستثمار 1.4%.

وخارج منطقة الخليج، هبط مؤشر الأسهم القيادية المصري 1.3%، في أسوأ جلسة له منذ 25 أكتوبر تشرين الأول، وتراجع 1.3% على مدى الأسبوع.

وتصدر سهم البنك التجاري الدولي والشركة الشرقية للدخان الأسهم الخاسرة، وهبطا نحو 2% و1.2% على الترتيب.

ونزل سهم دايس للملابس الجاهزة 3.7%، بعدما خفضت شركة بيت التأمين المصري السعودي حصتها فيها إلى 6.92%.

وسوق البحرين مغلقة أمس الأربعاء واليوم في عطلة عامة.