.
.
.
.
الحرب التجارية

بورصة نيويورك تتراجع عن شطب الشركات الصينية

نشر في: آخر تحديث:

قالت بورصة نيويورك إنها لم تعد تخطط لشطب شركات الاتصالات الصينية الثلاثة من قوائمها. وفقاً لما ذكرته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وأوضحت في بيان صدر في وقت متأخر من يوم الاثنين، أنها تخلت عن الخطط بعد مزيد من التشاور مع السلطات التنظيمية المعنية ومكتب مراقبة الأصول الأجنبية.

وارتفعت أسهم شركة تشاينا تليكوم، وشركة تشاينا موبايل، وشركة تشاينا يونيكوم المدرجة في هونغ كونغ بعد التراجع عن قرار الشطب.

يأتى هذا الإعلان بعد أن ذكرت بورصة نيويورك يوم 31 ديسمبر أنها ستشطب شهادات الإيداع الأميركية للشركات الثلاث، من أجل الامتثال لأمر تنفيذي وقعه الرئيس دونالد ترمب في نوفمبر الماضي. وسعى هذا الأمر إلى منع الشركات والأفراد الأميركيين من الاستثمار في الشركات التي زعمت إدارة ترمب أنها تساعد الجيش الصيني.

كانت عمالقة مؤشرات الأسهم العالمية قد اتخذت هي الأخرى خطوات للامتثال للأمر التنفيذي مثل MSCI ومؤشري S&P و Dow Jones ومؤشر FTSE Russell بالإضافة إلى تطبيق التداول الشهير Robinhood.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة