الدولار

"مورغان ستانلي" يتخلى عن توقعاته حيال ضعف الدولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

فيما تواصل العوائد على سندات الخزينة الأميركية لأجل عشر سنوات صعودها تخلى بنك مورغان ستانلي عن توقعاته الأخيرة حيال ضعف الدولار على المدى القريب، مشيراً إلى أنه يتخذ الآن موقفا محايداً وسط ارتفاع احتمال التحفيز المالي الأميركي.

وأوضح البنك أن تغيير توقعاته لأداء الدولار يأتي وسط سيطرة الديمقراطيين على مجلس الشيوخ ما يشير إلى احتمال تقديم حزمة تحفيزية بقيمة تريليون دولار خلال هذا الربع إضافة إلى إمكانية إجراء مناقشات من قبل الاحتياطي الفيدرالي للتخفيف من السياسة النقدية التيسيرية.

وتعافى مؤشر الدولار من أدنى مستوى في ثلاث سنوات تقريبا الذي بلغه الأسبوع الماضي إذ تجاوز عائد سندات الخزانة القياسية الأميركية لأجل 10 سنوات 1% للمرة الأولى منذ مارس وارتفع 1.148% أثناء الليل.



وفاق الدعم من ارتفاع العوائد حتى الآن المخاوف من أن الإنفاق الإضافي سيرفع مستويات الدين ويثير تضخما أسرع وتيرة، وهو ما يؤدي في المعتاد إلى تقليص جاذبية العملة الأميركية.

ولم يطرأ تغير يُذكر على مؤشر الدولار عند 90.578 في التداولات الآسيوية، بعد أن ارتفع إلى 90.73 أثناء الليل للمرة الأولى منذ 21 ديسمبر. ونزل المؤشر إلى 89.206 في السادس من يناير وهو مستوى لم يشهده منذ مارس 2018.

وأضافت العملة الأميركية 0.1% إلى 104.305 ين بعد أن زادت لأعلى مستوى في شهر عند 104.40 أمس الاثنين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.