.
.
.
.
وول ستريت

نتائج "ألفابيت" تدعم مؤشرات الأسهم الأميركية

ارتفاع أرباح "ألفابت" الفصلية بـ 42% إلى 15.2 مليار دولار

نشر في: آخر تحديث:

فتح المؤشران ستاندرد أند بورز 500 وناسداك المجمع على صعود الأربعاء عقب نتائج ربع سنوية قوية من أسماء ذات ثقل مثل ألفابت وأمازون، بينما يعول المستثمرون على مزيد من التحفيز المالي لدعم التعافي الاقتصادي.

ارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 2.2 نقطة بما يعادل 0.01% ليصل إلى 30689.65 نقطة، وتقدم ستاندرد أند بورز 14 نقطة أو 0.36% مسجلا 3840.27 نقطة، بينما صعد ناسداك 105.5 نقطة أو 0.78% إلى 13718.314 نقطة، بحسب "رويترز".

وارتفعت أرباح ألفابت وهي الشركة الأم لـ "غوغل" بنحو 42% إلى 15.2 مليار دولار وذلك في الربع الرابع 2020 مقارنة مع نفس الربع من 2019.

كما ارتفعت الإيرادات الفصلية بنحو 23% إلى نحو 57 مليار دولار، ويأتي ذلك بدعم من الإنفاق الضخم على الإعلانات الرقمية خلال موسم الأعياد.

بدورها، استدعت وزيرة الخزانة جانيت يلن المنظمين الماليين لمناقشة التقلبات الأخيرة في الأسواق خاصة على بعض الأسهم مثل جيم ستوب، وروبن هوود.

يأتي هذا التحرك في وقت دعت فيه يلين لعقد اجتماع مع لجنة الأوراق المالية والبورصات ومجلس الاحتياطي الفدرالي وبنك الاحتياطي الفدرالي بالإضافة إلى لجنة تداول السلع الآجلة وذلك لمناقشة ما إذا كانت الأنشطة الأخيرة في الأسواق متوافقة مع قوانين حماية المستثمرين والأسواق العادلة.