.
.
.
.
البورصة المصرية

"التشخيص المتكاملة" تبدأ تداول أسهمها بالبورصة المصرية في 20 مايو

الشركة تحصل على الموافقات لتنفيذ القيد المزدوج

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة "التشخيص المتكاملة القابضة" حصولها على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية بشأن تنفيذ القيد المزدوج لأسهم الشركة العادية في السوق الرئيسي بالبورصة المصرية.

وعقب حصولها على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية، وموافقة البورصة المصرية في 5 مايو الماضي، ستمضي الشركة قدماً في الإجراءات التنظيمية اللازمة لبدء تداول أسهم الشركة بالبورصة المصرية المقرر في 20 مايو 2021.

وقد قررت الشركة أن تبدأ إجراءات القيد المزدوج بدون إصدار أي أسهم جديدة حاليًا، علماً بأن هذه العملية تعد أول قيد فني من نوعه في البورصة المصرية.

والذي يلبي كافة الاشتراطات التنظيمية للبورصة المصرية المتعلقة بقواعد قيد وشطب الأوراق المالية، المتضمنة طرح 5% من أسهمها للتداول الحر (ما يعادل 30,000,000 سهم).

ومن المقرر بدء التداول على أسهم الشركة بالبورصة المصرية بالجنيه المصري، على أن يكون هذا القيد مكملاً لتداول أسهم الشركة حالياً ببورصة لندن بالدولار.

وفي هذا السياق، أوضحت الرئيس التنفيذي للشركة هند الشربيني أن استكمال الإجراءات التنظيمية اللازمة يأتي عقب إطلاق الشركة سلسلة من الاجتماعات الترويجية، مؤكدة أن عملية القيد بالبورصة المصرية ستساهم في تحسين مستويات السيولة بالشركة.

فمع موافقة البورصة المصرية على عملية القيد الفني، ستصبح بذلك أول شركة مصرية تحظى بالقيد المزدوج بالبورصة المصرية وبورصة لندن.

ويتميز القيد المزدوج بسهولة تداول وتحويل أسهم الشركة بصورة متبادلة بين البورصة المصرية وبورصة لندن من خلال آلية محددة لعملية تحويل الأسهم.

وسوف تتيح الشركة التفاصيل الكاملة لآلية تحويل الأسهم على موقعها الإلكتروني، قبل بدء تداول التداول المقرر لأسهمها بالبورصة المصرية.

جدير بالذكر أن المجموعة المالية هيرميس ورينيسانس كابيتال تقومان بدور مستشار الشركة في عملية القيد المزدوج، بينما يقوم بدور المستشار القانوني مكتب كليفورد تشانس (فيما يتعلق بالقانونين البريطاني والأميركي) ومكتب أوجيير (فيما يتعلق بقانون جيرسي)، ومكتب وايت أند كايس (فيما يتعلق بالقانون المصري).