سوق السعودية

عودة التداولات في السوق السعودي لطبيعتها بعد معالجة الخلل

"تداول" قالت إن التعطل كان بشكل مؤقت لوجود خلل فني غير متوقع وخارج عن إرادة الشركة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أعلنت شركة السوق المالية السعودية "تداول" في بيان بخصوص تعليق السوق أنه تمت معالجة الخلل وإعادة نشاط السوق بشكل طبيعي ومنتظم.

وتمت إعادة نشاط السوق بفترة مزاد حتى الساعة 01:00 مساء، بتوقيت السعودية.

وأكدت "تداول" سلامة أنظمتها وعملياتها التشغيلية وتعمل دائماً على اتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها مصلحة السوق والمتعاملين فيه.

إعلان تداول إصلاح العطل
إعلان تداول إصلاح العطل

أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودية الرئيسي "تاسي" جلسة الأربعاء، مرتفعاً 0.56% إلى 10656.81 نقطة وهو مستوى قياسي فوق ذروة 7 سنوات للمؤشر، بتداولات زادت على 8.2 مليار ريال.

ان نظام التداول في سوق الأسهم السعودية قد تعطل بجلسة الأربعاء، بشكل مفاجئ عند الساعة 10:57 بتوقيت الرياض قبل أن تعلن شركة السوق المالية السعودية "تداول" في بيان أنه "تم تعليق التداول في السوق بشكل مؤقت، بسبب وجود خلل فني غير متوقع وخارج عن إرادة الشركة".

وأضافت تداول أن فريق العمل المختص يعمل على معالجة هذا الخلل في أسرع وقتٍ ممكن. وأكدت على اتخاذ كافة الإجراءات التي من شأنها مصلحة السوق والمتعاملين فيه، موضحة أن التعطل كان بشكل مؤقت لوجود خلل فني غير متوقع وخارج عن إرادة الشركة.

كان متداولون على مواقع التواصل الاجتماعي قالوا إن نظام التداول متعطل منذ أكثر من 45 دقيقة.

أداء مؤشر سوق الأسهم السعودية الرئيسي قبيل تعطل التداولات
أداء مؤشر سوق الأسهم السعودية الرئيسي قبيل تعطل التداولات

كما كان مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية قد أغلق أمس الثلاثاء مرتفعاً 0.44% ليكسب 46.19 نقطة، ويقفل عند مستوى 10597.42 نقطة، وبتداولات زادت قيمتها على 15 مليار ريال.

من جهته قال عضو جمعية الاقتصاد السعودية وليد بن غيث إن السوق السعودية من الأسواق السباقة في التطور التقني، ووفقا لتاريخ تداول، فإنها قادرة على تدارك الموضوع.

وأكد في حديثه للعربية أن الطاقة والقدرة لدى تداول كبيرة جدا وتستطيع استيعاب التداولات بكمية وقيم أكبر من المتداولة حاليا.

وذكر أن التوقف في السوق السعودية أمر نادر الحدوث في السنوات الأخيرة، خاصة بعد تغيير أنظمة التداول.

بدوره قال رئيس المشورة في GIB Capital عبدالله الحامد في اتصال مع "العربية" إن التعطل التقني، قد أثر على 40% من وقت التداول، لكن قيمة التداولات لم تزل ضمن متوسط عام 2020، وأقل بحوالي ملياري ريال من متوسط تداولات العام الحالي.

وأضاف الحامد أن "للتكنولوجيا المتقدمة ضريبة، وأهم ما قامت به إدارة السوق هو التأكيد على إعادة التداول وسلامة الأنظمة".

واعتبر أن أهم رسالة هي "سلامة الأنظمة والعملية التشغيلية" وتجاوز العطل، الذي جرى بعدة أعادة فترة المزاد حتى الساعة الواحدة بتوقيت الرياض، ثم جرى إغلاق السوق كالمعتاد عند 3:20 بتوقيت الرياض.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.