.
.
.
.
اقتصاد أميركا

ارتفاع طلبات إعانة البطالة الأميركية خلافا للمتوقع

في مؤشر على أن تعافي سوق العمل من جائحة "كوفيد-19" ما زال متذبذبا

نشر في: آخر تحديث:

ارتفع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة على غير المتوقع الأسبوع الماضي، في مؤشر على أن تعافي سوق العمل من جائحة "كوفيد-19" ما زال متذبذبا.

استأنفت الشركات نشاطها بوتيرة سريعة، بدعم من رفع للقيود نظرا لحصول ما يزيد عن 155 مليون أميركي على تطعيم كامل للقاح المضاد لفيروس كورونا. لكن انتعاش سوق العمل لم يشهد ثباتا على الإطلاق على الرغم من زيادة التوظيف في الآونة الأخيرة.

وقالت وزارة العمل الأميركية، إن طلبات إعانة البطالة الحكومية المقدمة للمرة الأولى ارتفعت ألفي طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية عند 373 ألفا للأسبوع المنتهي في الثالث من يوليو/تموز.

وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا 350 ألف طلب في أحدث أسبوع.

تأتي البيانات في أعقاب تقرير شهري مشجع للوظائف صادر عن وزارة العمل يوم الجمعة الماضية، أظهر أن الشركات الأميركية عينت موظفين بأكبر قدر في عشرة أشهر في يونيو/حزيران.

انخفضت الطلبات من ذروة عند 6.149 مليون في أوائل أبريل/نيسان، لكنها تظل فوق نطاق بين 200 و250 ألف طلب والذي يعتبر متوافقا مع سوق عمل تتسم بالمتانة.