.
.
.
.
سعر الذهب

الذهب يرتفع في ظل انحسار المخاوف بشأن تقليص المركزي الأميركي للدعم

ومؤشر الدولار تماسك دون أعلى مستوى بأكثر من أربعة أشهر

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت أسعار الذهب، اليوم الخميس، إذ انحسرت المخاوف بشأن تقليص مبكر للدعم الاقتصادي بعد أن كشفت بيانات أن تضخم أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة اعتراه الفتور في يوليو/تموز مما دفع الدولار للانخفاض.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.1% إلى 1753.90 دولار للأونصة، بعد أن سجل أكبر مكاسبه بالنسبة المئوية منذ السادس من مايو/أيار أمس الأربعاء. وارتفعت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.2% إلى 1756.30 دولار.

وأظهرت بيانات أمس الأربعاء أن زيادات أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة تباطأت في يوليو/تموز، بيد أنها ظلت عند أعلى مستوى في 13 عاما على أساس سنوي.

في غضون ذلك، يبحث عدد آخذ في النمو من مسؤولي البنك المركزي الأميركي كيف ومتى يجب عليهم البدء في تقليص المشتريات الهائلة للأصول في حقبة الجائحة.

وبينما يُعتبر تعافي سوق العمل معيارا مهما لمجلس الاحتياطي لكي يقلص برنامجه لشراء الأصول ويرفع أسعار الفائدة، فإنه يرى أن الضغوط التضخمية الحالية مؤقتة.

ويُعتبر الذهب تحوطا في مواجهة التضخم. لكن المعدن الأصفر شديد التأثر بارتفاع أسعار الفائدة الأميركية، والذي يزيد تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا بينما يعزز الدولار.

في الوقت ذاته، تماسك مؤشر الدولار دون أعلى مستوى في أكثر من أربعة أشهر الذي بلغه أمس الأربعاء.

بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.5% إلى23.41 دولار للأونصة. ونزل البلاتين 0.4% إلى 1013.23 دولار وارتفع البلاديوم 0.1% إلى 2639.56 دولار.