.
.
.
.
اقتصاد

صندوق سيادي يربح 111 مليار دولار خلال 6 أشهر فقط

يبلغ حجم الصندوق 1.4 تريليون دولار

نشر في: آخر تحديث:

حقق صندوق الثروة السيادي النرويجي البالغ حجمه 1.4 تريليون دولار، وهو الأكبر في العالم، أرباحا للنصف الأول من العام اليوم الأربعاء، إذ ارتفعت قيمة محفظته من الأسهم.

وحقق الصندوق عائدا على الاستثمار 990 مليار كرونة نرويجية (111 مليار دولار) في الفترة بين يناير/كانون الثاني ويونيو/حزيران، بارتفاع 0.28 نقطة مئوية عن المؤشر القياسي للصندوق.

وكان صندوق الثروة النرويجي حقق الصندوق عائدا على الاستثمار 4% وربح 382 مليار كرونة نرويجية (45.7 مليار دولار) بين يناير/كانون الثاني ومارس/آذار، متخطيا مؤشره القياسي.

واستفاد الصندوق من التحول الاستراتيجي العام الماضي، بعدما حقق عوائد بقيمة 123 مليار دولار من الاستثمار في الأسهم الأميركية، بعدما نقل حيازته من الأسهم الأوروبية لأسهم التكنولوجيا الأميركية.

وقالت وزارة المالية النرويجية، في 10 أبريل 2021، إن على صندوق الثروة النرويجي تقليص حجمه مؤشر شركاته العالمي المرجعي بين 25% و30% من أجل تحسين متابعة الشركات، وذلك أساسا عن طريق حذف أسهم صغيرة.

تنسجم الخطوة مع وعي متزايد في أوساط المستثمرين العالميين حيال المخاطر البيئية والاجتماعية والحوكمة، وهو مجال لطالما كان لصندوق الثروة النرويجي قصب السبق فيه.

وذكرت وزارة المالية في توصيتها السنوية للبرلمان إنه ينبغي تقليص المؤشر المرجعي للصندوق إلى حوالي 6600 شركة من 8800 حاليا.