.
.
.
.
البورصة المصرية

"إتش سي" و"كونتكت" تتفقان على تمويل ضخم لمستثمري البورصة المصرية

عن طريق الشراء بالهامش

نشر في: آخر تحديث:

وقعت شركة إتش سي لتداول الأوراق المالية والسندات اتفاقية تعاون مع شركة كونتكت للتخصيم بهدف تمويل عملاء اتش سي المتداولين في الأسهم والأوراق المالية بالبورصة المصرية عن طريق الشراء بالهامش (Margin Trading).

وقال أيمن الصاوي رئيس القطاعات المالية في شركة كونتكت المالية خلال المؤتمر الذي عقدته الشركة اليوم الأربعاء، إنه سيتم توقيع عقود كمرحلة أولى مع عملاء إتش سي المتداولين في الأسهم والأوراق المالية عن طريق الشراء بالهامش بقيمة تبلغ 400 مليون جنيه، كما سيكون الحد الائتماني لكل عميل في البداية 3 ملايين جنيه.

وأضاف أن هذا التعاون يساهم في إثراء عمليات التداول في البورصة المصرية وتوسيع قاعدة المتداولين، بما ينعكس على نمو الاقتصاد المصري.

وتابع أن ذلك التعاون يأتي تماشياً مع قرار الهيئة العامة للرقابة المالية الصادر هذا العام بالسماح لشركات التخصيم بتوفير قروض سريعة لعملاء شركات تداول الأوراق المالية المتعاملين بالهامش، كما يعكس هذا التعاون ثقة شركة كونتكت في خبرة وأداء شركة إتش سي كواحدة من كبرى شركات تداول الأوراق المالية في مصر وفقاً لحجم التداول والخدمات التي تقدمها إتش سي لقاعدة كبيرة من العملاء من المؤسسات والمستثمرين الأفراد.

ومن جانبه، أكد حسين شكري، العضو المنتدب لشركة اتش سى لتداول الأوراق المالية والسندات، أن هذه الاتفاقية تتيح فرص كبيرة لخدمة قاعدة عريضة من المساهمين في البورصة بجميع فئاتهم، وذلك من خلال تيسير عمليات التمويل عبر أول برنامج تخصيم لشراء الأوراق المالية بالهامش.

وأشار إلى أن إتش سي ترتكز في إبرام هذه الاتفاقية على خبرتها الممتدة في سوق المال وعلاقاتها الوطيدة مع عملائها وشركات الخدمات المالية غير المصرفية.

وأضاف أن شركات السمسرة كانت تعتمد في الأساس على مواردها الخاصة لخدمة المتعاملين بالهامش من عملائها، إلا أنه في ظل الاهتمام بتشجيع صغار المستثمرين على التداول ونشر ثقافة الاستثمار في البورصة بينهم فإن مثل هذه الاتفاقيات تقدم فرص كبيرة لضخ أموال جديدة، حيث يستطيع العملاء التداول بمبالغ أكبر، مما ينعكس على زيادة السيولة في السوق ويحقق بيئة استثمار أفضل.