.
.
.
.
أسهم اليابان

نيكاي الياباني يتراجع وسط ترقب لاجتماع الفيدرالي الأميركي

نيكاي هبط 0.03% عند 27724.80 نقطة

نشر في: آخر تحديث:

محا المؤشر نيكي الياباني مكاسب حققها في التعاملات المبكرة وأغلق منخفضا اليوم الأربعاء، إذ انتاب المستثمرين الحذر قبيل تصريحات من المقرر أن يدلي بها جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي في وقت لاحق هذا الأسبوع، مما بدد أثر انتعاش حققته أسهم تويوتا موتور وشركات أخرى مرتبطة بها.

ونزل نيكاي 0.03% ليغلق عند 27724.80 نقطة، بينما صعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.08% إلى 1935.66 نقطة.

وارتفع نيكاي 0.6% في وقت سابق من الجلسة، عقب إغلاق قوي الليلة الماضية للمؤشرات الرئيسية للأسهم الأميركية، فيما بلغ المؤشران ستاندرد اند بورز وناسداك أعلى مستوياتهما على الإطلاق عند الإغلاق.

وقال مدير عام أبحاث الاستثمار لدى إس.بي.آي سيكيوريتيز، هيديوكي سوزوكي: "ما من أسباب محددة تعزز الأسهم اليوم باستثناء مكاسب وول ستريت، والمستثمرون أصبحوا حذرين بشأن الارتفاعات في الأسواق الأميركية."

وأضاف سوزوكي: "قرب نهاية الأسبوع، سيظل المستثمرون يتوخون الحذر إذ يترقبون التصريحات في اجتماع جاكسون هول".

ويوم الجمعة، سيعقد مجلس الاحتياطي الاتحادي ندوته الاقتصادية السنوية، التي تُعقد عادة في جاكسون هول، لكنها ستُجرى هذا العام افتراضيا بسبب الجائحة.

وسيظل التركيز بشكل مباشر على تصريحات باول لاستقاء أي مؤشرات بشأن الجدول الزمني لتقليص البنك المركزي الأميركي لمشترياته من الأصول.

ودفعت أسهم التكنولوجيا نيكاي للتراجع، فيما هبط سهم منصة الخدمات الطبية إم.3 بنسبة 1.43%، بينما نزلت الأسهم المرتبطة بالرقائق لطوكيو إلكترون وأدفانتست 0.49% و0.77 %على الترتيب.

وارتفع سهم تويوتا موتور، الذي هبط 3.27% منذ بداية الشهر الجاري، 2.29%. وتراجعت أسهم الشركة في الآونة الأخيرة بعد أن أعلنت عن خفض عالمي للإنتاج.

وارتفع سهم نيسان موتور 1.52%، بينما تقدم سهم دينسو التابعة لتويوتا والتي تصنع مكونات السيارات 2.25%.

كما ارتفعت أسهم شركات صناعة الصلب، فيما قفز سهم جيه.إف.إي هولدينجز 5.07% وزاد سهم نيبون ستيل 2.79%.