.
.
.
.
الأسواق الناشئة

نزوح 6 مليارات دولار عن الأسواق الناشئة.. ومفاجأة صينية بالسندات

رغم حملة صارمة ضد الشركات.. بكين تستقطب 10 مليارات دولار ثلثاها للسندات

نشر في: آخر تحديث:

أظهرت بيانات صادرة عن معهد التمويل الدولي اليوم الأربعاء، أن المستثمرين الأجانب سحبوا أموالا من سندات وأسهم الأسواق الناشئة خارج الصين في أغسطس/آب، في أول نزوح للتدفقات من نوعه منذ مارس /آذار 2020.

وأظهر تقرير للمعهد أن أدوات الدخل الثابت بالأسواق الناشئة باستثناء الصين عانت من تدفقات خارجة للمحافظ بقيمة 2.8 مليار دولار، في حين خسرت الأسهم 3 مليارات دولار الشهر الماضي، عندما كان المستثمرون قلقين حيال خطط مجلس الاحتياطي الفيدرالي بشأن تقليص التحفيز.

لكن رغم استمرار حملة تنظيمية صينية صارمة، استقطبت البلاد 10.1 مليار دولار من التدفقات، ذهب ثلثاها تقريبا إلى السندات. وأدت المكاسب في الصين إلى تحول التدفقات الإجمالية لديون الأسواق الناشئة إلى الموجب.

شهدت الأسواق في أغسطس/ آب تغيرات سريعة في ظل مؤشرات على ارتفاع أرقام التضخم في الولايات المتحدة أثارت توقعات بأن مجلس الاحتياطي قد يمضي قدما في خطط تقليص التحفيز في وقت يشهد نموا بطيئا. وأنهت أسهم الأسواق الناشئة الشهر مرتفعة 2.4% ولكن بعدما تراجعت إلى أدنى مستوى في 9 أشهر.

ومنذ ذلك الحين، ارتفعت الأسهم النامية أكثر مع انحسار المخاوف إزاء تحرك أسرع من اللازم لمجلس الاحتياطي وذلك بعد مؤتمر جاكسون هول السنوي للبنوك المركزية وبيانات مخيبة للآمال بشأن التوظيف في الولايات المتحدة.