.
.
.
.
اقتصاد أميركا

استقرار وول ستريت مع نزول طلبات إعانة البطالة لقاع 18 شهرا

انخفضت الطلبات إلى عند 310 آلاف طلب للأسبوع المنتهي في الرابع من سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:

فتحت المؤشرات الرئيسية في وول ستريت اليوم الخميس، دون تغير تقريبا بعد أن أظهرت بيانات انخفاض طلبات إعانة البطالة الأسبوعية إلى أدنى مستوى لها في 18 شهرا.

وهبط المؤشر داو جونز الصناعي 17.99 نقطة بما يعادل 0.05% إلى 35013.08 نقطة.

وفتح المؤشر ستاندرد آند بورز 500 منخفضا 1.05 نقطة أو 0.02% إلى 4513.02 نقطة، بينما زاد المؤشر ناسداك المجمع 9.43 نقطة أو 0.06% إلى 15296.06 نقطة.

جاء ذلك بعد تراجع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوى في نحو 18 شهرا، مما يوفر المزيد من الأدلة على أن نقص العمالة وليس انخفاض الطلب عليها هو الذي أعاق نمو الوظائف.

وقالت وزارة العمل الأميركية اليوم الخميس، إن طلبات إعانة البطالة الحكومية المقدمة للمرة الأولى انخفض 35 ألفا إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية عند 310 آلاف طلب للأسبوع المنتهي في الرابع من سبتمبر/أيلول.

وهذا هو أدنى مستوى منذ منتصف مارس آذار 2020 عندما فرضت السلطات الإغلاق على الأنشطة غير الأساسية لإبطاء الموجة الأولى من فيروس كورونا.

كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم قد توقعوا 335 ألف طلب في أحدث أسبوع.

وانخفضت الطلبات عن ذروة قياسية عند 6.149 مليون في أوائل أبريل/نيسان لكنها تظل فوق نطاق بين 200-250 ألف طلب الذي يعتبر متوافقا مع سوق عمل قوية.