.
.
.
.
الأسواق العالمية

تراجع قوي لمؤشر"داكس 40" الأوروبي الجديد في يومه الأول

الرئيس التنفيذي لـ Crystol Energy: ارتفاعات حادة لأسعار الغاز تنذر بأزمة طاقة

نشر في: آخر تحديث:

تراجع مؤشر داكس 40 الأوروبي الجديد، في أول يوم تداول له، بنسبة 2% ليعكس المخاوف الأوروبية من مرحلة الغموض التي خلفتها تحورات جائحة كورونا، بجانب ضغوط من ارتفاع تكلفة الوقود والغاز.

وقالت الرئيس التنفيذي لـ Crystol Energy، كارول نخلة، إن أوروبا تشهد أسعارا مرتفعة للغاز هي الأعلى منذ 10 سنوات، رغم عدم الدخول الفعلي، لموسم الطقس البارد حتى الوقت الحالي.

وأشارت إلى أن الأسعار الحالية تفوق مستويات البارد القارس في مارس 2018، وذلك لعدة أسباب منها توقعات الشتاء شديد البرودة، وأسباب سياسية تتعلق بمخزونات الغاز الروسي، وهي مؤشرات تلتقطها الأسواق مبكراً، تضاف للأبعاد الاقتصادية الراهنة من تحورات كورونا، وغموض آفاق النمو الاقتصادي.

بدورها، قالت مراسلة الأسواق العربية في لندن الزميلة كارينا كامل، إن التراجعات الحادة للأسواق الأوروبية، تأتي مع خليط من العوامل السلبية، التي تطيح بشهية أخذ المخاطر في الأسواق العالمية، من بينها تعثر شركة "إيفر غراند" عن سداد ديونها المليارية.

وأشارت إلى تراجعات بأكثر من 1% على فوتسي 2 وعلى داكس 40 ومعظم المؤشرات تشير إلى أداء سلبي، تعكس مخاوف هذا التعثر، بجانب النظرة إلى التشديد النقدي المرتقب من المجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، بجانب مخاوف من توقعات الخطوات المقبلة المرتقبة من البنوك المركزية الأوروبية.

تراجعت الأسهم الأوروبية 1% إلى أدنى مستوياتها في قرابة شهرين، اليوم الاثنين، مقتفية أثر انخفاض الأسهم الآسيوية، إذ يخشى المستثمرون من أن تبدأ بنوك مركزية كبرى في إبداء مؤشرات حول تقليص برامج التحفيز التي تبنتها مع بدء الجائحة لدى عقدها عدد من الاجتماعات هذا الأسبوع.

وانخفض المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.4%، إذ قادت أسهم الطاقة والتعدين الخسائر على خلفية تراجع أسعار السلع الأساسية.

ومؤشر الأسهم الأوروبية القياسي متراجع الآن في ثلاثة أسابيع متتالية بسبب مخاوف من تباطؤ النمو العالمي والتداعيات من تشديد اللوائح التنظيمية للشركات الصينية.