.
.
.
.
سعر الذهب

الذهب يستقر مع ترقب قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي

ستون إكس: تتوقع الأسواق بالفعل نتيجة قوية والخيط الفاصل سيكون المؤتمر الصحفي

نشر في: آخر تحديث:

استقرت أسعار الذهب اليوم الأربعاء مع ترقب المستثمرين نتائج اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي وتصريحات لرئيسه جيروم باول بشأن تقليص دعمه الهائل للاقتصاد المتضرر بفعل جائحة كورونا.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر الذهب في المعاملات الفورية الذي سجل 1773.81 دولار للأوقية (الأونصة) خلال التعاملات، فيما انخفضت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.2 %، إلى 1774.90 دولار.

وقالت رونا أوكونيل المحللة لدى ستون إكس "تتوقع الأسواق بالفعل نتيجة قوية والخيط الفاصل سيكون المؤتمر الصحفي" الذي سيعقده باول. وأضافت أن الذهب يشهد أيضا "لجوءا للملاذات الآمنة للتحوط من المخاطر".

لكنها أضافت أن "تدفق الاستثمار بشكل عام محدود مع تركيز الأسواق... على لجنة السوق الاتحادية المفتوحة".

ولا يزال قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي محط التركيز ويمكن أن يحدد مصير الذهب على المدى القريب، فمن شأن رفع سعر الفائدة في نهاية المطاف أن يرفع تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا.

ومن المقرر صدور بيان سياسة البنك المركزي الأمريكي بعد اجتماع لمدة يومين الساعة 18:00 بتوقيت غرينتش، والذي سيقدم أيضا توقعات الاحتياطي الاتحادي لسعر الفائدة في 2024 لأول مرة.

ويتابع المستثمرون أيضا التطورات بشأن مجموعة إيفرجراند الصينية المثقلة بالديون بعد أن قالت إنها ستدفع بعض فوائد السندات المستحقة غدا الخميس، مما قدم قدرا من الدعم للأسهم.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 1.1 %، إلى 22.72 دولار للأوقية، وارتفع البلاديوم 3.7 %، إلى 1977.20 دولار.

وزاد البلاتين 1.7 %، إلى 969.50 دولار.