.
.
.
.
شركات

بيان غامض من "إيفرغراند" يخفف حدة المخاوف في الأسواق المالية

التقديرات تشير إلى أن قيمة الكوبون المستحق على السندات باليوان 35.9 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:

هدأت المخاوف بعض الشيء في الأسواق المالية، بعد بيان غامض الصياغة من "إيفرغراند" Evergrande ثاني أكبر مطور عقاري في الصين، بشأن سداد الكوبون المستحق على سنداتها المحلية باليوان.

إذ قالت وحدة العقارات التابعة لشركة "إيفرغراند" إن سداد الفائدة المستحقة في 23 سبتمبر على إحدى سنداتها المقومة باليوان، تمت تسويتها من خلال مفاوضات خارج غرفة المقاصة، من دون تحديد المبلغ المستحق أو تاريخ تسديده.

وأشارت تقديرات من بلومبرغ وRFINITIV إلى أن قيمة الكوبون المستحق عند نحو 36 مليون دولار.

وقد ضخ البنك المركزي الصيني 18 مليارا و600 مليون دولار في القطاع المصرفي وسط مخاوف من أزمة ديون Evergrande، في خطوة تهدف لتهدئة الأسواق.

خلال الأسبوع الماضي، أصدرت شركة إيفرغراند تقريرا متشائما حول صحتها المالية، قائلة إنها تواجه ضغوطًا هائلة في السيولة وقد عينت مستشارين للنظر في إعادة الهيكلة التي قد تكون من أكبر عمليات إعادة هيكلة للديون في البلاد.

ولدى إيفرغراند أكثر من 300 مليار دولار من الالتزامات، نصفها مدفوعات تشمل مستحقات المقاولين.

وتسببت مخاوف المستثمرين المتزايدة بشأن إيفرغراند والحملة الصارمة على قطاع العقارات في الصين في رد فعل متسلسل عبر الأصول العالمية ذات المخاطر هذا الأسبوع، حتى إنها أوقعت في شركها الأسهم ذات الروابط الأقل مع الصين.