.
.
.
.
اقتصاد

آثار التباطؤ الصيني تنعكس بهبوط على أسهم "وول ستريت"

نمو دون التوقعات للاقتصاد الصيني خلال الربع الثالث بنسبة 4.9%

نشر في: آخر تحديث:

فتحت المؤشرات الرئيسية في وول ستريت على انخفاض الاثنين مع تباطؤ النمو الاقتصادي في الصين في حين غذى استمرار صعود أسعار النفط المخاوف بشأن ارتفاع التضخم.

ونزل المؤشر داو جونز الصناعي 73.74 نقطة بما يعادل 0.21% إلى 35221.02 نقطة.

وفتح المؤشر ستاندرد اند بورز 500 متراجعا 7.65 نقطة أو 0.17% إلى 4463.72 نقطة، وهبط المؤشر ناسداك المجمع 57.60 نقطة أو 0.39% إلى 14839.74 نقطة.

مُني الاقتصاد الصيني بأبطأ وتيرة نمو في عام في الربع الثالث متأثرا بنقص الطاقة واختناقات سلاسل التوريد والتقلبات في سوق العقارات وعلى رأسها أزمة إفلاس شركة evergrande.

نما الاقتصاد الصيني بنسبة 4.9% بالربع الثالث على أساس سنوي وهو ما جاء أقل من متوسط التوقعات الذي كان عند 5.2%.

كما انخفض إنتاج المصانع إلى أدنى مستوى منذ أوائل عام 2020 ، عندما كانت قيود كورونا في ذروتها.

أما أرقام بدء أعمال البناء الجديدة في سبتمبر فقد تراجعت للشهر السادس على التوالي وهي أطول موجة تراجع منذ 2015.