.
.
.
.
وول ستريت

مايكروسوفت تقترب من لقب الشركة الأعلى قيمة بعد خسائر أسهم أبل وأمازون

أبل وأمازون تستعدان لخسارة في القيمة بـ 180 مليار دولار

نشر في: آخر تحديث:

من المقرر أن تفقد أسهم أبل وأمازون أكثر من 180 مليار دولار من القيمة السوقية المجمعة، بعد أن قدم عملاقا التكنولوجيا إشعارًا بموسم عطلات صعب وأبلغا عن أرباح مخيبة للآمال.

تراجعت أسهم شركة أبل بنسبة 3.8٪ في تعاملات ما قبل السوق في الولايات المتحدة، بعد أن قال الرئيس التنفيذي تيم كوك إن قيود العرض تؤثر على معظم منتجاتها.

وانخفضت أسهم أمازون بنسبة 5٪ تقريبًا بعد تحذيرها من أن التكاليف المرتفعة قد تقضي على أي ربح في أهم ربع لها من العام.

طغت الأخبار من الشركات ذات الثقل التكنولوجي على فترة أرباح قوية للقطاع. وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، ارتفعت أسهم كل من ألفابيت ومايكروسوفت بأكثر من 4٪ بعد أن فاقت النتائج التوقعات.

تراجع شركة أبل في تداولات ما قبل السوق، يضع مايكروسوفت في الطريق لتصبح أكبر شركة مدرجة في العالم من حيث القيمة السوقية.

ستنخفض القيمة السوقية لصانع آيفون إلى 2.44 تريليون دولار في حال استمرار تداول الأسهم عند هذا المستوى، فيما تستعد شركة مايكروسوفت لتصل إلى 2.45 تريليون دولار.