.
.
.
.
الدولار

الدولار يتعافى بعد اجتماع الفيدرالي

نشر في: آخر تحديث:

صعد الدولار اليوم الخميس، ليتعافى بعدما كرر مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) توقعاته بأن يكون التضخم المرتفع مؤقتا، في حين تتجه الأنظار إلى بنك إنجلترا الذي قد يصبح أول بنك مركزي كبير يرفع أسعار الفائدة بعد أزمة جائحة كوفيد-19.

وأعلن المركزي الأميركي أمس الأربعاء، عن خفض مشترياته الشهرية من سندات الخزانة والأوراق المالية المدعومة بالرهن العقاري البالغة 120 مليار دولار بمقدار 15 ملياراً، لكن جيروم باول رئيس البنك قال إنه لا توجد حاجة ملحة لرفع تكاليف الاقتراض.

ارتفع مؤشر الدولار بعد برهة من إعلان الفيدرالي أمس الأربعاء من 93.80 نقطة إلى 94.25، وهو أعلى مستوى منذ الاثنين.

وانخفض اليورو مقابل الدولار 0.5% إلى 1.1578 دولار، كما نزل الإسترليني، الذي قاد المكاسب مقابل الدولار في بادئ الأمر بعد اجتماع المركزي الأميركي، 0.3% إلى 1.3644 دولار، في حين يترقب المستثمرون لمعرفة ما إن كان صناع السياسات النقدية في بنك إنجلترا سيعلنون أول رفع لأسعار الفائدة بعد الجائحة.

وبالنسبة لبقية العملات نزل الين على نحو طفيف بمقدار دولار إلى 113.98 ين في نطاق تحرك جيد، بعدما صعد إلى أعلى مستوياته منذ أعوام مقابل الدولار عند 114.69 ين في الشهر الماضي.

وانخفض الدولار الأسترالي 0.26% إلى 0.7430 دولار مقتربا من المستوى الذي سجله يوم الثلاثاء، بعد اجتماع بنك الاحتياطي الأسترالي.

وبالنسبة للعملات الرقمية نزلت بيتكوين بنحو 2% إلى 61589 دولارا، بعدما ظلت معاملاتها محدودة إلى حد ما بعد بلوغها أعلى مستوى على الإطلاق عند 67 ألف دولار في الشهر الماضي.