.
.
.
.
الدولار

مع لعبة موازنة التضخم.. العملات الرقمية تستفيد من هدوء نظيرتها التقليدية

كبير الاقتصاديين بالمركزي الأوروبي: التضخم في منطقة اليورو سيتراجع العام المقبل

نشر في: آخر تحديث:

استقر سعر الدولار الأميركي على نطاق واسع يوم الاثنين، وافتقرت أسواق العملات لقوة الدفع إذ يوازن المستثمرون بين توقعات بتذبذب الأسعار وبين مدى تحمل البنوك المركزية للضغوط التضخمية.

في الأسبوع الماضي تمسك مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) برأيه بأن التضخم المرتفع حاليا من المتوقع أن يكون مؤقتا.

عند الساعة 0853 بتوقيت غرينتش سجل مؤشر الدولار 94.229 دون تغير يذكر متماسكا دون أعلى مستوياته في 15 شهرا الذي سجله يوم الجمعة بعد تقرير الوظائف الأميركي الذي جاء أقوى من المتوقع.

نزل الدولار الأسترالي 0.1% إلى 0.73992 دولار. وارتفع دولار نيوزيلاندا 0.3% إلى 0.71395 دولار بعد أن أعلنت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن أن إجراءات الإغلاق من المرجح أن ترفع تدريجيا بحلول نهاية الشهر.

ارتفع اليورو قليلا بنسبة 0.1% إلى 1.1573 دولار.

قال فيليب لين كبير الخبراء الاقتصاديين بالبنك المركزي الأوروبي لصحيفة إسبانية إن التضخم في منطقة اليورو سيتراجع العام المقبل ويظل منخفضا في الأجل المتوسط مكررا وجهة النظر البنك بأن التضخم سيكون مؤقتا.

استقر سعر الجنيه الإسترليني عند 1.3486 دولار بعد انخفاضه إلى أدنى مستوياته في خمسة أسابيع الأسبوع الماضي عندما فاجأ بنك انجلترا المركزي الأسواق بعدم رفع أسعار الفائدة. واستقر الين أمام الدولار.

بالنسبة للعملات الرقمية ارتفع سعر بتكوين 4.6% إلى نحو 66228 دولار مقتربا من أعلى مستوياته على الإطلاق الذي سجله في الفترة الأخيرة. وارتفع سعر عملة إيثر إلى مستوى قياسي الليلة الماضية عند 4768.07 دولار.