.
.
.
.
الأسهم الأوروبية

أسهم أوروبا تنخفض تحت ضغط مخاوف التضخم

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت الأسهم الأوروبية، اليوم الخميس، بعد بيانات أظهرت ارتفاعا كبيرا في معدل التضخم بالولايات المتحدة شجعت الرهانات على رفع أسعار الفائدة، وحدت من أثر التفاؤل بشأن شركة التطوير العقاري الصينية إيفرغراند وسلسلة من نتائج الشركات.

تراجع مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1% بحلول الساعة، بعدما أظهرت بيانات صعود معدل التضخم بالولايات المتحدة بأسرع وتيرة منذ العام 1990، وهو ما قد يدفع مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) للتعجيل بتشديد السياسة النقدية.

غير أن القطاعات المنكشفة على التعامل مع الصين، بما فيها التعدين وشركات البناء والمواد الخام، ارتفعت أكثر من 1% مع تجنب شركة إيفرغراند الصينية المتعثرة تخلفا عن السداد يمكن أن يزعزع استقرار الأسواق، وذلك في اللحظات الأخيرة للمرة الثالثة.

وقفز سهم شركة الكيماويات السويسرية سيكا 10.8%، بعدما اتفقت على شراء (إم.بي.سي.سي) لصناعة كيماويات البناء في صفقة بقيمة ستة مليارات دولار.

كما صعد سهم أرسيلور ميتال التي مقرها لوكسمبورغ 2.5%، بعدما أفصحت عن تحقيق أفضل أداء فصلي في أكثر من عشر سنوات.

وكانت أسهم شركات التجزئة بين أكبر الخاسرين متأثرة بأداء شركة متاجر التجزئة البريطانية بي.آند.إم، التي هوى سهمها 4.9% بعدما سجلت تراجعا في أرباح النصف الأول الأساسية.