الأسواق الناشئة

هذه الأسهم المفضلة لدى "بلتون" في الخليج ومصر خلال 2022

من الأفضل أن يتخذ المستثمرون تحركات تكتيكية أكثر مرونة وانتقائية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

قالت شركة بلتون المالية، أحد أكبر بنوك الاستثمار في مصر، إن الأسهم المفضلة لديها هي أكثر الشركات استعداداً للاستفادة من التحديات أو تلك التي تجني منافع المشهد الاقتصادي الحالي، والتي لديها احتمالات للنمو.

وتابعت بلتون المالية، في تقرير لها، اليوم الاثنين: "اخترنا 11 سهماً، من بين 96 سهما نقوم بتغطيتها".

وأضافت أن أكثر الأسهم المفضلة لديها هي أبوقير للأسمدة، والمصرية الكويتية القابضة، ومصر لإنتاج الأسمدة، وراميدا، والمصرية للاتصالات، وبنك كريدي أجريكول، والبنك التجاري الدولي، وبنك أبوظبي الإسلامي الإمارات، والمجموعة المالية هيرميس، وشركتي إكسترا والدريس السعوديتين.

عن الأسواق الخليجية، توقعت "بلتون" استمرار تحسن السيولة وأداء الأسهم نتيجة ارتفاع أسعار البترول.

وذكرت بلتون المالية، أنه في السعودية، رغم التقييمات الباهظة، نتوقع استمرار التدفقات النقدية الأجنبية في عام 2022 إثر حركة الطروحات المتوقعة وارتفاع أسعار البترول، مما يشير إلى عائدات جيدة للسوق.

وتابعت: "أيضاً تبدو النظرة المستقبلية للسوق الإماراتي واعدة، خاصة مع خطة التحفيز الحكومية للطروحات في سوق دبي، ونرى أثراً إيجابياً على احتمالات نمو الأسهم الإماراتية في عام 2022 من انتعاش نشاط السياحة والإنفاق الخاص، مع ارتفاع معدلات التلقيح ضد فيروس كورونا فضلاً عن الأثر الإيجابي لمعرض إكسبو".

وأوضحت أن توقعات السوق تشير إلى نمو ربحية الأسهم الإماراتية بنحو 23%، وهو أعلى مستوى بين الأسواق الخليجية التي تقوم بتغطيتها.

وذكرت بلتون المالية، أن الأسواق الإماراتية لا تزال تُتداول عند مستويات منخفضة، رغم مستويات السيولة الجيدة.

بشأن مصر، توقع بلتون المالية، مزيد من الاهتمام بشركات مؤشر EGX30 بدعم من عمليات جني الأرباح وفرض بعض التعديلات على قواعد السوق في النصف الثاني من عام 2021.

وتوقعت استمرار نمو معظم الشركات لمستويات ما قبل الجائحة، مما يؤكد احتمالات النمو القوية للشركات المدرجة بالسوق المصري في عام 2022.

وذكرت أنه في رؤيتها، أن السوق المصري سيختبر عدد من التحديات في عام 2022، وتحديداً تأثير الضغوط التضخمية على الاقتصاد المحلي، والسياسة النقدية الانكماشية، ومستويات السيولة المنخفضة في سوق الأسهم، وذلك لحين التأقلم علي تعديلات القواعد التنظيمية وضريبة الأرباح الرأسمالية.

كما توقعت بلتون المالية، أن تمثل حالة التذبذب العالمية، مع ظهور متحورات جديدة لكوفيد-19، عقبات إضافية، والتي يمكن أن تحول دون الأثر الإيجابي لتحسن أداء الشركات المالي على أداء الأسهم.

وأكدت رؤية بلتون المالية، أن المحفزات التي ستدعم مستويات السيولة في السوق تتمثل في إما طروحات جديدة أو تجدد شهية الاستثمار الأجنبي، مما سيفيد أسهم معينة مثل البنك التجاري الدولي وبنك كريدي أجريكول والسويدي إليكتريك وإيسترن كومباني وإيديتا.

وقالت "بلتون"، إنه من الأفضل أن يتخذ المستثمرون تحركات تكتيكية أكثر مرونة وانتقائية، حيث يتوقع أن يواجه الأسواق عدد من التحديات في عام 2022.

وأضافت أنها ترى أن التقييمات المرتفعة بفضل ارتفاع أسعار البترول إلى جانب حركة الطروحات، سيستمرا في قيادة عائدات جيدة للأسواق السعودية والإماراتية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.