أسواق الخليج

معظم أسواق الخليج تواكب ارتفاعات الأسهم العالمية

سوق الأسهم السعودية تواصل التراجع متأثرة بجني أرباح

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أنهت معظم أسواق الخليج المالية معاملات اليوم الثلاثاء على ارتفاع، سائرة على درب مكاسب الأسهم العالمية، إذ تشبث المتعاملون بآمال بلوغ أسعار الفائدة ذروتها في وقت قريب ثم تراجعها في وقت لاحق هذا العام.

غير أن سوق الأسهم السعودية واصلت خسائرها متأثرة بجني أرباح.

وصعد مؤشر بورصة دبي 1%، مدعوما بزيادة 1.1% في سهم بنك الإمارات دبي الوطني وزيادة سهم هيئة مياه وكهرباء دبي (ديوا) 1.2% في أعقاب موافقة المساهمين على توزيعات نقدية خاصة لمرة واحدة بقيمة 3.34 فلس للسهم، وفق رويترز.

ودعم نشر بيانات عن تحسن أوضاع الأعمال في دبي سوق الأسهم.

وقالت فرح مراد كبيرة محللي السوق بقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى إكس.تي.بي إن الاقتصاد المحلي واصل تقدمه شهرا بشهر، الأمر الذي وفر ظروفا مواتية لانتعاش الأسهم المحلية.

وأضافت "نتيجة لذلك قد يبلغ المؤشر الرئيسي ذروة هذا العام وقد يسجل مستويات قياسية جديدة".

وارتفع مؤشر بورصة أبوظبي 0.1% وزاد المؤشر القطري 0.4% مدعوما بارتفاع سهم مصرف قطر الإسلامي 1%.

وصعدت أسعار النفط، وهي عامل محرك قوي لأسواق الخليج المالية، بعد بيانات تضخم صينية أشارت إلى استمرار ضعف الطلب، لكن تراجع الدولار وآمال بأن المركزي الأميركي قد يخفف سياسته النقدية بعدما وفر تقرير تضخم أميركي مهم هذا الأسبوع، قدم بعض الدعم.

وانخفض مؤشر سوق الأسهم السعودية 0.5% متأثرا بتراجع سهم رتال للتطوير العمراني 0.8% وانخفاض سهم مصرف الراجحي 1.2%.

وخارج منطقة الخليج ارتفع مؤشر الأسهم القيادية في البورصة المصرية 1.4% إذ صعدت معظم الأسهم بما في ذلك سهم الشركة الشرقية للدخان (إيسترن كومباني) الذي قفز 6.2%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة