عملات

اليورو يتراجع بعد ميل "المركزي الأوروبي" لوقف التشديد النقدي

البنك أبقى خياراته مفتوحة بشأن تحركاته لكبح التضخم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

هبط اليورو اليوم الخميس متخليا عن بعض مكاسبه خلال الليل مقابل الدولار بعد أن خفف البنك المركزي الأوروبي وتيرة رفع أسعار الفائدة بعد يوم من تلميح مجلس الاحتياطي الفيدرالي (المركزي الأميركي) إلى أنه قد ينهى برنامج التشديد النقدي.

ونزل اليورو في أحدث تداولات 0.35% إلى 1.10260 دولار بعد تداولات لم يشهد خلالها تغيرا يذكر قبل قرار المركزي الأوروبي.

وأبطأ المركزي الأوروبي من وتيرة رفع أسعار الفائدة اليوم الخميس وزادها بمقدار 25 نقطة أساس وهي أقل نسبة منذ أن بدء رفعها في الصيف الماضي.

ولم يفصح المركزي الأوروبي صراحة عن التزامه بالمزيد من عمليات رفع الفائدة وأبقى خياراته مفتوحة بشأن تحركاته في مواصلة المحاولات لكبح التضخم.

واستقر الجنيه الإسترليني في أحدث التعاملات عند 1.2566 دولار لكن في التعاملات الآسيوية كان قد وصل إلى 1.2595 دولار وهو أعلى مستوى منذ يونيو حزيران 2022.

ووصل الفرنك السويسري إلى 0.88215 مقابل الدولار وهو أعلى مستوى له منذ يناير كانون الثاني 2021 قبل أن يتراجع بعد ذلك.

وأبقت الأجواء الحذرة الين الياباني، وهو ملاذ آمن تقليدي في أثناء اضطرابات السوق، مدعوما بشكل جيد ووصل إلى 134.7 مقابل الدولار.

وتراجع الدولار 1.4% مقابل الين أمس الأربعاء إذ تلقت العملة اليابانية، الحساسة لأسعار الفائدة، دعما من تراجع في عوائد سندات الخزانة الأميركية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.