الأسهم الأوروبية

خسائر أسبوعية للأسهم الأوروبية وسط بيانات اقتصادية ضعيفة

مؤشر "ستوكس 600" يتراجع 2.4% في أسبوع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع في جلسة الجمعة بعد عمليات بيع استمرت ثلاثة أيام، وذلك على خلفية ارتفاع أرباح بعض البنوك بالإضافة إلى بيانات الوظائف الأميركية التي عكست قوة الاقتصاد في الولايات المتحدة، مما خفف من قلق المستثمرين إزاء تباطؤ نمو منطقة اليورو.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.3% بعد تراجعه نحو 3% في الجلسات الثلاث السابقة.

وأظهرت بيانات من الولايات المتحدة أن الاقتصاد الأميركي أضاف عدد وظائف أقل مما كان متوقعا في يوليو/ تموز، لكن الارتفاع القوي في الأجور وتراجع معدل البطالة عكسا استمرار قوة سوق العمل.

وقال محللون إن البيانات عززت الآمال باقتراب مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) من إنهاء سياسة التشديد النقدي.

لكن البيانات الاقتصادية الضعيفة من أوروبا وآسيا والتخفيض المفاجئ في التصنيف الائتماني للولايات المتحدة دفعت المؤشر "ستوكس 600 الأوروبي" إلى التراجع 2.4% على أساس أسبوعي ليقطع ثلاثة أسابيع متتالية من المكاسب.

وقفز سهم بنك "كريدي أجريكول" الفرنسي 6.1% بعد تسجيل أرباح فصلية قوية.

وارتفع سهم بنك "مونتي دي باشي دي سيينا" الإيطالي المملوك للدولة 2.8% بعد أن حقق أرباحا أعلى من التوقعات في الربع الثاني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة