الدولار

الين يرتفع والدولار يتراجع قبل بيانات التضخم في أميركا

العملة اليابانية ارتفعت بأكثر من 1% لتلامس أعلى مستوى في أسبوع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قفز الين اليوم الاثنين بعد تصريحات لمحافظ بنك اليابان كازو أويدا عززت الآمال في أن البلاد قد تدخل قريبا عصرا جديدا بعيدا عن أسعار الفائدة السلبية، في حين انخفض الدولار قبل بيانات التضخم في الولايات المتحدة التي من المقرر صدورها هذا الأسبوع.

وارتفعت العملة اليابانية بأكثر من 1% لتلامس أعلى مستوى في أسبوع عند 145.99 للدولار، مدعومة بتصريح أويدا مطلع الأسبوع بأن البنك المركزي قد ينهي سياسة سعر الفائدة السلبية عندما يقترب من الوصول لمعدل التضخم المستهدف عند 2%.

وقال أويدا في مقابلة مع صحيفة يوميوري إن بنك اليابان يمكن أن يكون لديه بيانات كافية بحلول نهاية العام لتحديد ما إذا كان يمكنه إنهاء أسعار الفائدة السلبية.

في غضون ذلك، تراجعت العملة الأميركية قبل بيانات التضخم في الولايات المتحدة المقرر نشرها يوم الأربعاء، مع ترقب المتداولين لمعرفة ما إذا كان أكبر اقتصاد في العالم يمضي بالفعل باتجاه "هبوط ناعم" وما إذا كان يتعين على مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) المضي قدما في رفع أسعار الفائدة.

وقفز الجنيه الاسترليني بنحو 0.5% مقابل الدولار إلى 1.2523 دولار، مبتعدا عن أدنى مستوى له في 3 أشهر الذي سجله الأسبوع الماضي.

كما ارتفع اليورو 0.36% إلى 1.0738 دولار.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي سجل بالأسبوع الماضي مكاسب للأسبوع الثامن على التوالي، 0.31% إلى 104.53.

وقفز الدولار الأسترالي 0.95% إلى 0.6439 دولار وزاد الدولار النيوزيلندي 0.79% إلى 0.5930 دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.