الدولار

لأول مرة منذ مارس.. صناديق التحوط تتوقع ارتفاع الدولار

بالتزامن مع أكبر انخفاض في عمليات شراء اليورو منذ يناير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أظهرت صناديق التحوط تفاؤلا حيال الدولار للمرة الأولى منذ مارس مع زيادة التكهنات بقيام مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) بالاحتفاظ بسياسته المتشددة دون تغيير.

ورجحت الصناديق استمرار المكاسب على الدولار مع بقاء البيانات الاقتصادية الأميركية قوية نسبيا، إلى جانب التزام مسؤولي "الفيدرالي" بتوقعاتهم لرفع أسعار الفائدة مرة أخرى على الأقل هذا العام.

جاءت توقعات الصناديق بالتزامن مع أكبر انخفاض في عمليات شراء اليورو منذ يناير، حيث يراهن المتداولون على أن البنك المركزي الأوروبي قد انتهى من رفع أسعار الفائدة.

وخلال هذا الأسبوع يعقد مجلس الاحتياطي الفيدرالي اجتماعا يوم الأربعاء من المتوقع أن يوقف فيه سياسته للتشديد النقدي، فيما من المحتمل أن يرفع بنك إنجلترا أسعار الفائدة مرة أخيرة يوم الخميس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.