الأسهم الأوروبية

تراجع الأسهم الأوروبية مع تقويض الفيدرالي لآمال وصول أسعار الفائدة لذروتها

مؤشر ستوكس 600 الأوروبي هبط 0.4%

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تراجعت الأسهم الأوروبية، اليوم الجمعة، بضغط من ارتفاع عوائد السندات، كما قوضت تصريحات جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي (المركزي الأميركي) آمال المستثمرين بشأن وصول معدلات أسعار الفائدة لذروتها.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4% بحلول الساعدة 08:10 بتوقيت غرينتش لكنه لا يزال متجها لتسجيل مكاسب للأسبوع الثاني.

وعبر مسؤولون في المركزي الأميركي من بينهم باول أمس الخميس عن شكوكهم في أن معركتهم لمكافحة التضخم انتهت، وأضافوا أنهم سيواصلون تشديد السياسة النقدية إذا اقتضت الحاجة، وفقا لـ "رويترز".

واعتبرت الأسواق تلك التصريحات بالغة التشدد، كما جاءت بعد أن قاوم صناع سياسات في المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا توقعات تتعلق بخفض أسعار الفائدة.

وهبط سهم ريتشمونت 3% بعد أن أعلنت مجموعة السلع الفاخرة السويسرية عن أرباح أقل من المتوقع كما هبط سهم دياجيو 8% مع توقع الشركة المصنعة للمشروبات الكحولية أن النمو الأصلي للأرباح التشغيلية سيتراجع في النصف الأول من عامها المالي الحالي.

لكن سهم جي.إن ستور نورد قفز 13.1% وتصدر المؤشر ستوكس 600 بعد أن أعلنت الشركة نتائج أعمالها للربع الثالث وتوقعاتها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.