أسهم اليابان

المؤشر نيكاي الياباني يرتفع بدعم من تراجع الين

متأثراً بمكاسب وول ستريت

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ارتفع المؤشر نيكاي الياباني اليوم الاثنين، مدعوما بضعف الين والمكاسب التي شهدتها وول ستريت، نهاية الأسبوع الماضي.

وصعد نيكاي 0.54% ليغلق عند 36354.16 نقطة مع ارتفاع 167 سهما من إجمالي الأسهم المدرجة عليه وعددها 225، فيما انخفض 56 واستقر اثنان.

أما المؤشر توبكس الأوسع نطاقا فزاد 0.67%.

وكانت أسهم شركات تصنيع السيارات من بين أكبر المستفيدين من انخفاض الين مقابل الدولار منذ يوم الجمعة، عندما أدت بيانات أقوى من المتوقع للوظائف إلى تراجع التوقعات بقيام مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بخفض الفائدة قريبا. ويدعم ضعف العملة قيمة الإيرادات المتحققة في الخارج ويجعل المنتجات أكثر قدرة على المنافسة.

وصعدت أسهم تويوتا موتور 1.37% ونيسان 3.31 وهوندا 2.97%. وقفز سهم مازدا موتور التي تعتمد بشكل خاص على المبيعات في الولايات المتحدة 4.13%.

وارتفع الدولار إلى 148.82 ين اليوم الاثنين للمرة الأولى منذ أواخر نوفمبر/تشرين الثاني، بدعم من قفزة في عوائد سندات الخزانة الأميركية طويلة الأجل إلى 4.1%.

ورغم قفزة العوائد فقد صعدت مؤشرات وول ستريت الرئيسية إلى مستويات إغلاق جديدة يوم الجمعة.

واكتسب موسم إعلان النتائج زخما مع نهاية الأسبوع الماضي وسيصل إلى ذروته في منتصف فبراير/شباط.

وكانت النتائج المالية المحرك لأداء بعض الأسهم اليوم الاثنين إيجابا أو سلبا، إذ هوى سهم سوميتومو كيميكال بأكثر من 7% وكان أخبر الخاسرين على نيكاي بالنسبة المئوية بعد أن خفضت الشركة توقعات أرباحها.

وعلى النقيض، قفز سهم باناسونيك هولدنغز 4.6% بعدما أعلنت نمو الأرباح.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.