الأسهم الأوروبية

أسهم أوروبا تنخفض في بداية الأسبوع قبل بيانات اقتصادية مهمة

مع ترقب بيانات التضخم في الولايات المتحدة هذا الأسبوع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

فتحت الأسهم الأوروبية على انخفاض في بداية الأسبوع بعد عمليات بيع مكثفة في الأسواق الآسيوية في حين ظل المتعاملون الحذرون في حالة ترقب قبل صدور بيانات التضخم في الولايات المتحدة هذا الأسبوع.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4 %بحلول الساعة 08:17 بتوقيت غرينتش، اليوم الاثنين، ومن المتوقع أن يتجه صوب أكبر خسارة يومية بالنسبة المئوية خلال شهر إذا استمر التراجع.

وينتظر المستثمرون صدور بيانات التضخم في الولايات المتحدة لشهر فبراير شباط غدا الثلاثاء، إضافة إلى بيانات الإنتاج الصناعي لشهر يناير/ كانون الثاني في منطقة اليورو، والمقرر صدورها في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وتعثرت أسواق الأسهم الآسيوية بينما بدا أداء الدولار باهتا قبل صدور بيانات التضخم في الولايات المتحدة والتي قد تعجل أو تؤخر خفض أسعار الفائدة عالميا.

وهوى سهم بي.إي لصناعات أشباه الموصلات 11.7%، بعد أن خفض بنك مورغان ستانلي السعر المستهدف لسهم المجموعة الهولندية.

وهبط مؤشر التكنولوجيا الأوسع نطاقا 2.1 %، مسجلا أكبر تراجع بين القطاعات.

وصعد سهم إل.إي.جي إيموبيليان نحو 3%،إلى صدارة المؤشر 600 الأوروبي بعد أن أعلنت شركة العقارات الألمانية عن نتائج أفضل من المتوقع للعام بأكمله وقالت إنها ستقترح توزيعات أرباح أعلى من المتوقع.

وانخفض المؤشر البرتغالي 0.3% بعد فوز التحالف الديمقراطي الذي ينتمي إلى يمين الوسط في الانتخابات العامة بالبلاد، رغم أن قدرة التحالف على الحكم من دون دعم حزب شيجا المنتمي إلى اليمين المتطرف غير واضحة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.