الذهب

الذهب يتراجع عن مستويات قريبة من الذروة قبيل بيانات التضخم الأميركية

المعدن الأصفر انخفض في المعاملات الفورية 0.3% إلى 2176.49 دولار للأونصة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تراجعت أسعار الذهب من مستويات قريبة من الذروة، اليوم الثلاثاء، قبيل تقرير التضخم الأميركي المهم الذي قد يعطي مزيدا من الوضوح بشأن الموعد الذي قد يبدأ فيه مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) خفض أسعار الفائدة.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 2176.49 دولار للأونصة بحلول الساعة 07:43 بتوقيت غرينتش، بعد صعوده تسع جلسات متتالية. وسجل الذهب مستوى قياسيا مرتفعا عند 2194.99 دولار يوم الجمعة.

كما هبطت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة 0.3% إلى 2182.70 دولار، وفقا لـ "رويترز".

وقال ييب جون رونج، خبير استراتيجية السوق في آي.جي، إن الارتفاع الممتاز في أسعار الذهب يستدعي بعض الراحة على المدى القريب.

وأضاف "لقد توقف التقدم الخاص بالتضخم في الولايات المتحدة إلى حد ما في قراءة شهر يناير، ولكن يبدو أن تعليقات المتابعة من صناع السياسات تشير إلى أنهم على استعداد للنظر إلى الأمر باعتباره حدثا لمرة واحدة. موجة أخرى مفاجئة من بيانات التضخم الأعلى من المتوقع لشهر فبراير من المرجح أن تخالف ذلك، الأمر الذي قد يؤدي إلى بعض التراجع في أسعار الذهب على المدى القريب".

ومن المرجح أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين الأميركي لشهر فبراير/شباط، المقرر صدور تقريره الساعة 12:30 بتوقيت غرينتش، 0.4% على أساس شهري ويحافظ على المعدل السنوي ثابتا عند 3.1%، وفقا لاستطلاع أجرته رويترز.

ويتوقع المتداولون خفض أسعار الفائدة الأميركية ثلاث أو أربع مرات بواقع 25 نقطة أساس في كل مرة، مع فرصة تبلغ 72% للقيام بأول خفض في يونيو حزيران، وفقا لتطبيق احتمالية أسعار الفائدة التابع لشركة مجموعة بورصات لندن (إل.إس.إي.جي). ومن شأن انخفاض أسعار الفائدة زيادة الإقبال على شراء المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

وفي الوقت نفسه، من المقرر أن تبيع وزارة الخزانة الأميركية سندات لأجل عشر سنوات بقيمة 39 مليار دولار في وقت لاحق من اليوم الثلاثاء.

وقال تيم ووترر، كبير محللي السوق في كيه.سي.إم تريد، إن طرح السندات يعد ثانويا من حيث التوقعات الأوسع لأسعار الفائدة ولا يزال التركيز الرئيسي على أرقام أسعار المستهلكين والمنتجين هذا الأسبوع، ولكن إذا لم يكن هناك طلب كبير على السندات، فقد يدفع ذلك العائدات إلى الارتفاع، مما يقلل من جاذبية الذهب.

واستقر الدولار على نطاق واسع اليوم الثلاثاء.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفض البلاتين في المعاملات الفورية 0.4% إلى 929.70 دولار للأونصة، وتراجع البلاديوم 0.8% إلى 1022.90 دولار، ونزلت الفضة 0.2% إلى 24.37 دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.