الدولار

الين يتراجع مع تضاؤل ​​آمال التحول الوشيك من بنك اليابان والدولار مستقر

مؤشر العملة الأميركية ارتفع 0.04% إلى 102.83

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

اتجه الين إلى تسجيل أكبر انخفاض يومي مقابل الدولار في شهر، اليوم الثلاثاء، إذ أضعفت أحدث تعليقات للمسؤولين اليابانيين الرهانات على تحول وشيك في السياسة النقدية من جانب بنك اليابان.

وبقي الدولار مستقرا على نطاق واسع قبل صدور بيانات مهمة عن التضخم الأميركي في وقت لاحق من اليوم والتي ستوفر مزيدا من الوضوح حول التوقيت الذي يمكن أن يبدأ فيه مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) دورة خفض أسعار الفائدة هذا العام.

وهبط الين في أحدث التعاملات 0.4% إلى 147.47 للدولار، كما انخفض بنسبة مماثلة أمام الجنيه الإسترليني.

وجاء تراجع الين بعد تعليقات لمحافظ بنك اليابان كازو أويدا الذي قدم اليوم الثلاثاء تقييما أقل تفاؤلا إلى حد ما لاقتصاد البلاد مما كان عليه في يناير/كانون الثاني.

كما قال وزير المالية شونيتشي سوزوكي بشكل منفصل اليوم الثلاثاء إن اليابان لم تصل إلى مرحلة يمكن أن تعلن فيها أن الانكماش قد تم التغلب عليه.

وفي السوق الأوسع، تراجع اليورو عن أعلى مستوى في شهرين تقريبا الذي سجله الأسبوع الماضي ليتداول في أحدث التعاملات عند 1.0936 دولار.

وارتفع الإسترليني 0.04% إلى 1.2816 دولار، إلا أنه ابتعد بعض الشيء عن ذروة أكثر من 7 أشهر سجلها يوم الجمعة.

ولم تسجل عملات أخرى بخلاف الين تحركات تذكر وأوقف الدولار خسائر تكبدها تعرض لها في الآونة الأخيرة قبيل صدور بيانات التضخم الأميركي في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وهبط الدولار الأسترالي 0.04% إلى 0.6612 دولار والدولار النيوزيلندي 0.02% إلى 0.6169 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار 0.04% إلى 102.83، بعد أن سجل أدنى مستوى في شهرين تقريبا عند 102.33 الأسبوع الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.