الدولار

الدولار مستقر قبيل اختبار التضخم في أميركا والين يتراجع

مع توقعات جديدة لأسعار الفائدة الأميركية غداً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حوم الدولار بالقرب من أعلى مستوياته في شهر أمام اليورو ويتجه لتسجيل أعلى مستوى في أسبوع مقابل الين اليوم الثلاثاء، في وقت يترقب فيه المتعاملون بيانات التضخم في الولايات المتحدة وتوقعات جديدة لأسعار الفائدة الأميركية غداً الأربعاء.

وأضاف الدولار 0.15% ليتداول عند 157.275 ين بعد أن لامس أعلى مستوياته منذ الثالث من يونيو/حزيران عند 157.335.

واستقر اليورو عند 1.076825 دولار، بعدما تراجع إلى 1.0733 دولار أمس الاثنين، وهو أقل مستوى منذ التاسع من مايو/أيار، بعد مكاسب أحرزها اليمين المتطرف في انتخابات البرلمان الأوروبي ودفعت الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للدعوة لعقد انتخابات تشريعية مبكرة.

كما استقر الجنيه الإسترليني عند 1.27355 دولار.

واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، عند 105.12 بعد وصوله إلى 105.39 أمس الاثنين لأول مرة منذ 14 مايو/أيار.

ويتوقع اقتصاديون استطلعت "رويترز" آراءهم أن يتراجع التضخم في أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة إلى 0.1% من 0.3% في مايو/أيار على أساس سنوي، وأن تستقر ضغوط التضخم الأساسية عند 0.3% على أساس شهري.

ولا تتوقع الأسواق إعلان تغيير في السياسة النقدية الأميركية في ختام اجتماع لجنة السوق المفتوحة الأميركية الذي يستمر يومين وينتهي غدا الأربعاء، لكن صناع السياسات سيوضحون التوقعات الاقتصادية المحدثة، وكذلك توقعات آفاق أسعار الفائدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.