أسواق الخليج

تراجع معظم أسواق الخليج مع ترقب بيانات التضخم الأميركية

مؤشر قطر يواصل اتجاهه الصعودي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تراجعت معظم مؤشرات منطقة الخليج اليوم الثلاثاء، مع ترقب صدور بيانات تتعلق بالتضخم في الولايات المتحدة في وقت لاحق من هذا الأسبوع، في حين واصل مؤشر قطر اتجاهه الصعودي.

وانخفض مؤشر أبوظبي الرئيسي 0.2% بعد مكاسب لجلستين متتاليتين تحت ضغط هبوط سهم الشركة العالمية القابضة 0.9% وتراجع سهم مصرف أبوظبي الإسلامي 1.2%.

وقفز سهم شركة رأس الخيمة للأسمنت الأبيض 3.6% بعد أن استحوذت شركة ألترا تك ميدل إيست المملوكة لمجموعة أديتيا بيرلا على حصة 25% في شركة صناعة الأسمنت ورفعت ملكيتها إلى 54.4%، وفقا لـ"رويترز".

ونزل المؤشر الرئيسي في دبي بشكل طفيف، مع تراجع سهم إعمار العقارية 1.1% وسهم بنك المشرق بـ1%، في حين ربح سهم بنك دبي الإسلامي وشركة سالك لخدمات تحصيل رسوم الطرق 1.2%لكل منهما.

وصعد المؤشر القطري 0.6%، مواصلا مكاسبه للجلسة السادسة عشرة، مسجلا أطول سلسلة مكاسب منذ نحو 18 عاما.

وارتفع سهم بنك قطر الوطني، أكبر بنوك المنطقة، 1.1% وكسب سهم صناعات قطر 0.5%.

وزاد المؤشر الرئيسي بالسعودية 0.3%، مدعوما بمكاسب في معظم القطاعات. وارتفع سهم الشركة المتحدة الدولية للمواصلات 4.3% بعد أن وافق مساهموها على الاستحواذ على شركة أوتوورلد لتأجير السيارات.

ومن بين الأسهم الرابحة الأخرى، ارتفع سهم شركة كيمائيات الميثانول 5.2%. ووقعت شركة إنتاج الميثانول اتفاقية مدتها 20 عاما لتوريد الميثانول إلى مشروع أميرال التابع لشركة أرامكو توتال للتكرير والبتروكيماويات (ساتورب).

ويترقب المتعاملون صدور مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأميركي المقرر يوم الجمعة بحثاً عن مؤشرات حول اتجاه سياسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بشأن أسعار الفائدة.

وتربط معظم دول الخليج عملاتها بالدولار.

وهبط المؤشر الرئيسي بالكويت 0.3 بالمئة إلى 7598 نقطة. ونزل المؤشر البحريني 0.1% إلى 2036 نقطة.

كما تراجع المؤشر الرئيسي بسلطنة عمان 0.5% إلى 4598 نقطة.

وخارج منطقة الخليج، ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية نحو 1.3% مع تحقيق جميع أسهمه مكاسب. وصعد سهم جي.بي كورب 15.8% ومجموعة طلعت مصطفى 4.3%.

ومن المقرر أن توقع مصر والاتحاد الأوروبي اتفاقية بقيمة مليار يورو (1.07 مليار دولار) لدعم آليات الاقتصاد الكلي، حسبما ذكرت وزارة التعاون الدولي المصرية في بيان أمس الاثنين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.