.
.
.
.

عودة صادرات نفط البصرة إلى 266 مليون برميل يومياً

بعدما تسبب سوء أحوال الطقس في توقف الشحنات

نشر في: آخر تحديث:
قالت مصادر ملاحية بشركة نفط عراقية إن صادرات الخام من مرافئ البصرة بجنوب العراق عادت إلى أكثر من 2.66 مليون برميل يومياً، الاثنين، بعدما تسبب سوء أحوال الطقس في توقف الشحنات أمس الاحد.

وقال مصدر ملاحي: "الطقس تحسن عند الموانئ ما سمح للسفن ببدء التحميل اليوم الاثنين".

وكانت رياح عنيفة تسببت في تراجع الصادرات إلى 792 ألف برميل يومياً بمرافئ التصدير البحرية يوم الأحد.

وعادة ما تتفاوت الصادرات من الموانئ البحرية بالبصرة مركز صناعة النفط الرئيسي بالعراق تفاوتاً شديداً بسبب سوء الأحوال الجوية أو مشاكل فنية. ويصدر العراق معظم إنتاجه من الخام من الموانئ الجنوبية على ساحل الخليج.

واستطاع العراق تعزيز صادراته هذا العام بإقامة عوامتي إرساء بطاقة ضخ نحو 1.8 مليون برميل يومياً.

وتعثر إنتاج النفط في العراق لعقود بسبب ضعف البنية التحتية بعد سنوات من العقوبات والحرب.

وارتفعت الصادرات من الجنوب نقطة شحن الخام الرئيسية في البلاد بشكل مطرد لتقترب صادرات العراق عضو منظمة أوبك من أعلى مستوياتها في عقود. وبلغ متوسط شحنات الخام 2.3 مليون برميل يومياً في النصف الأول من أكتوبر/تشرين الأول.