.
.
.
.

تحديد مسار خط أنابيب "السعودية ـ البحرين" الجديد وطرح مناقصته

بطاقة 450 ألف برميل وبتكلفة 350 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:

أكد مصدر في شركة نفط البحرين ''بابكو'' أنها أنهت دراسة مسار خط الأنابيب الجديد الذي يصل مصفاة نفط البحرين بالمنطقة الشرقية في السعودية، وأن ''بابكو'' التي تملك المشروع كاملا لم توجه دعوات إلى الشركات المنفذة لتقديم عروضها إلى الآن.

وقال ناجي أحمد مدير العلاقات العامة في ''بابكو'' إن تكلفة المشروع تبلغ 350 مليون دولار على أن يكتمل في عام 2015، وأضاف أن الطاقة الإجمالية لخط الأنابيب الجديد سترتفع من 260 ألف برميل إلى 450 ألف برميل، ما يعني أن شركة ''أرامكو السعودية'' ستزيد من كميات الزيت المتدفقة إلى البحرين، وفقا لصحيفة "الاقتصادية" السعودية.


وأضاف أن شركة نفط البحرين ''بابكو'' سترفع قدراتها التكريرية عن طريق تطوير مصفاتها في منطقة سترة ورفع طاقتها الإنتاجية لتواكب حجم الزيت المتدفق في خط الأنابيب الجديد.

وأكد أن خط الأنابيب القديم الذي تم إنشاؤه في الأربعينيات الميلادية ما زال صالحا للاستخدام، ويمر بعمليات صيانة دورية، لكنه أصبح يمر بتجمعات سكانية وعمرانية مكتظة، بسبب التوسع العمراني في البحرين، ودفع ذلك الشركة إلى تغيير مساره لتسهيل عمليات الصيانة.

وتابع أن مشروع تطوير المصفاة يسير بالتزامن مع إنشاء خط الأنابيب الجديد، وتم الانتهاء من دراسة جدوى المشروع، وتناقش الشركة حاليا مسألة تمويل المشروع، وهل سيكون تمويلا حكوميا أم من القطاع الخاص.

وقدرت شركة ''بابكو'' تكلفة تطوير مصفاتها بنحو 4.5 مليارات دولار، وسيتم بموجب الخطة الرئيسية مضاعفة حجم الإنتاج في مصفاة تكرير النفط من 262 ألف برميل يوميا حاليا إلى 450 ألف برميل يوميا.

وستقوم الشركة بإنتاج منتجات مختلفة ذات جودة عالية مثل الديزل والكيروسين. وتقضي الخطة بتحديث المصفاة وتحويلها إلى مصفاة حديثة متكاملة وفق تقنيات حديثة مواكبة لأرقى مصافي العالم.

وترتبط ''بابكو'' مع شركة ''أرامكو السعودية'' باتفاقية لضخ نحو 250 ألف برميل يومياً من النفط الخام الآن، إلا أن رفع طاقة خط الأنابيب والمصفاة يحتم زيادة الخام القادم من الأراضي السعودية، وهو ما تتفاوض الشركة من أجله حاليا.

ويقضي المشروع استبدال الأنابيب الحالية بأنبوب يبلغ قطره 30 بوصة ويبلغ طوله نحو 115 كيلومترا، ويمتد من مصنع بقيق التابع لشركة أرامكو إلى مصفاة بابكو عبر مدينة قرية.

وخلال أكثر من 60 عاما، تم ضخ النفط الخام من السعودية إلى البحرين عبر نظام خطوط الأنابيب الحالي الذي يمتد بين معامل بقيق - الظهران بطول 61.5 كيلومتر تقريباً، منها نحو 27 كيلومترا مغمورة في المياه والباقي على امتداد الشواطئ بمسافات متساوية تقريباً في كل من السعودية والبحرين.