الجزائر تدرس استثمار 20 مليار دولار في منجم للحديد

يمكن توجيه إنتاجه إلى المصنع المزمع إنشاؤه بالتعاون مع قطر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال وزير الطاقة والمناجم الجزائري يوسف يوسفي إن الحكومة الجزائرية تدرس إمكانية استثمار 20 مليار دولار لاستغلال منجم للحديد يقع في جنوب غرب الجزائر.

وأكد يوسفي خلال زيارة إلى تندوف (2000 كلم جنوب غرب الجزائر) أن الحكومة تدرس إمكانية استغلال منجم غار جبيلات لتلبية الطلب الوطني على الحديد والمقدرة بخمسة ملايين طن في السنة، كما أفادت وكالة الأنباء الجزائرية.

وأضاف "هذا المشروع مهم ويتطلب استثمارات من 10 الى 20 مليار دولار".

وتم اكتشاف منجم غار جبيلات قرب الحدود مع موريتانيا في 1952 في فترة الاستعمار الفرنسي وتم تقدير احتياطات الحديد المتوقعة فيه ب 1.7 مليار طن بنسبة مادة خام الحديد تصل الى 57%.

ويمكن أن يوجه إنتاج المنجم الى المصنع المزمع إنشاؤه بالتعاون مع قطر في جيجل شرق الجزائر والذي سينتج 10 ملايين طن في السنة، بحسب صحيفة الخبر.

وتقدر واردات الجزائر سنويا من الحديد والفولاذ بحوالي 10 ملايين دولار أي حوالي 20 بالمئة من فاتورة وارداتها الإجمالية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.