ليبيا ترفع واردات الديزل لتوليد الكهرباء بعد إغلاق حقول

خام برنت استقر قرب 114 دولارا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال مسؤول تنفيذي بقطاع الطاقة في ليبيا اليوم الاثنين إن ليبيا عززت واردات الديزل وزيت الوقود لتشغيل محطات الكهرباء في البلاد بعد أن تسببت احتجاجات في إغلاق معظم حقول الغاز الطبيعي في المنطقة الشرقية.

وقال مسؤول بالمؤسسة الوطنية للنفط إن ليبيا استوردت "ما لايقل عن ثلاثة أمثال كميات الوقود السائل" التي تستوردها في الأحوال العادية كي لا تتوقف محطات الكهرباء عن العمل.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه "كل إمدادات الغاز في المنطقة الشرقية متوقفة".

وفي سياق متصل استقر خام برنت قرب 114 دولارا اليوم الاثنين في توقف لالتقاط الأنفاس بعد مكاسب على مدار أسبوع مع تراجع احتمالات توجيه ضربة عسكرية وشيكة لسوريا وانحسار بواعث القلق من تعطل إمدادات من الشرق الأوسط.

وقال الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه سيطلب موافقة الكونجرس على عمل عسكري عقابي ضد سوريا وهو ما سيؤخر أي ضربة لحين انتهاء العطلة الصيفية في واشنطن في التاسع من سبتمبر/أيلول.

واستفاد النفط من تحسن نشاط المصانع في الصين ومنطقة اليورو وهو ما عزز الآمال بانتعاش النمو الاقتصادي والطلب على النفط.

وتراجعت عقود برنت إلى 112.20 دولار للبرميل بانخفاض 1.81 دولار، لكنها عادت للارتفاع بعد ذلك إلى حوالي 114.15 دولار بحلول الساعة 9:50 بتوقيت غرينتش.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.