.
.
.
.

السعودية تتجه لاستثمار 300 مليار ريال في الطاقة 2020

المملكة بحاجة لإضافة 5 آلاف ميغاوات سنوياً

نشر في: آخر تحديث:

ذكر سامي عقيل نائب الرئيس التنفيذي في شركة السواري للطاقة، أن السعودية تعتزم استثمار ما يزيد على 300 مليار ريال في قطاع الطاقة قبل نهاية عام 2020، بهدف زيادة الطاقة الإنتاجية لقطاع الكهرباء وتطوير الشبكات ومحطات النقل وجميع الأنظمة المرتبطة بها.

ووفقا لصحيفة المدينة، ثمّن عقيل توجه وزارة التجارة والصناعة في المملكة نحو دعم زيادة القدرات التوليدية للكهرباء، لتلبية احتياجات السوق لتغطية الطلب المستمر على الكهرباء الذي يبلغ سنويا 8%.

وأشار إلى أن تحديات كبيرة يواجهها قطاع الطاقة الكهربائية في المملكة، مبينا أن قدرة الإنتاج من الطاقة الكهربائية بلغت حتى العام الماضي نحو 54 ميغاواط، وأن المملكة بحاجة إلى إضافة نحو 5 آلاف ميغاوات سنويا، وأن ألف ميجاوات تحتاج إلى استثمارات تقدر بنحو 15 مليار ريال.

وأكد عقيل أن المولدات الكهربائية أدت دورًا كبيرًا في تعزيز التنمية الاقتصادية، ودفع عجلة التنمية المستدامة الشاملة التي تشهدها المملكة طوال العقود الماضية وحتى الآن وردم الفجوة بين الاحتياجات الراهنة من الطاقة والقدرات الكهربائية المتاحة، لتغطية الاحتياجات المتزايدة للطلب على الطاقة الكهربائية نتيجة للتطور العمراني المتوالي، والمشروعات العملاقة التي تنفذها الحكومة.