.
.
.
.

شركة نفط بولندية تسعى للتفاوض مع قطر حول صفقة غاز

نشر في: آخر تحديث:

تعتزم شركة بجنيج المحتكرة للغاز في بولندا، إعادة التفاوض من جديد بخصوص اتفاق استيراد الغاز الطبيعي المسال من قطر، بحسب ماريوش زاويشا، الرئيس التنفيذي للشركة.

ونقلت وكالة "آي إيه آر" البولندية للأنباء عن ماريوش قوله "في غضون شهرين أو ثلاثة ستكون لدينا سيناريوهات جاهزة للمحادثات مع قطر".

وذكرت الوكالة أن المحادثات ستتعلق بالسعر والإطار الزمني لتسليم إمدادات الغاز المسال، وبموجب عقد وقعته بجنيج عام 2009 مع قطر غاز الحكومية، ستشتري الشركة البولندية مليون طن من الغاز المسال سنوياً لمدة 20 عاماً بسعر يرتبط ارتباطاً وثيقاً بسعر النفط الخام، ويلزم الاتفاق شركة بجنيج بدفع ثمن الغاز المسال، سواء كان أول مرفأ لاستقبال الغاز المسال في بولندا على ساحل بحر البلطيق جاهزاً أم لا، غير أنه تأجل تدشين المرفأ بسبب مشكلات في البناء.

وقال وزير الخزانة البولندي، إنه من المستبعد أن تدفع بلاده ثمن الإمدادات إذا تم تأجيل بناء المرفأ، وقد يتسبب اتفاق بولندا على استيراد الغاز المسال من قطر، في إثقال كاهل أكبر اقتصاد في شرق أوروبا ببعض من أعلى الأسعار في العالم، وهي تكلفة باهظة على بلد يسعى لإنهاء اعتماده على الإمدادات الروسية والعودة إلى النمو.