.
.
.
.

العمير:لا تأثير سلبيا لأسعار النفط على اقتصاد الكويت

نشر في: آخر تحديث:

استبعد وزير النفط الكويتي ووزير شؤون مجلس الأمة، الدكتور علي العمير، أن يؤثر مستوى الأسعار الحالي للسوق النفطية بصورة سلبية في الاقتصاد الوطني أو المشاريع الاستراتيجية الكبرى للبلاد.

وقال العمير في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أمس، قبيل مغادرته العاصمة الإماراتية بعد ترؤسه وفد دولة الكويت في مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي للنفط والغاز (أديبك 2014)، إن الوزارة تراقب مستويات الأسعار العالمية للنفط.

وأعرب العمير عن أمله بألا تصل الأسعار إلى مستويات تشكل ضرراً على الاقتصاد الوطني، موضحاً أن مستويات أسعار السوق النفطية تتحكم فيها بالدرجة الأولى معادلة العرض والطلب على مستوى العالم.

وأضاف أنه كانت هناك مؤشرات للتباطؤ في النمو العالمي في الوقت الذي تشهد السوق النفطية كثرة في الإنتاج، حيث تنتج دول (أوبك) وحدها ثلث النفط العالمي.

وأوضح العمير أن دول منظمة "أوبك" ستجتمع في أواخر الشهر الحالي وتناقش ملف أسعار السوق النفطية، وستتخذ القرارات المناسبة على نحو يخدم مصلحة اقتصادات دول المنظمة، معربا عن توقعه بأنها ستستقر عند حد معين ينسجم مع كلفة الإنتاج رغم التراجع.

وقال إن نزول أسعار النفط إلى حد معين قد يخرج بعض الشركات التي بدأت في استثمارات نفطية بسبب تجاوز مستوى تكلفة الإنتاج، وهو ما يساعد في استقرار الأسعار.

وحول المشاركة الكويتية في مؤتمر "أديبك 2014" قال العمير إن هذه الفعالية تعد تجمعا دوليا مفيدا يضم نخبة من كبريات شركات الطاقة على مستوى العالم، إضافة إلى مجموعة كبيرة من الخبراء والمختصين في شؤون النفط والغاز، ما يعد فرصة مثالية للاستفادة من كل جديد يتم طرحه في هذه الفعالية.