.
.
.
.

موديز: دول الخليج قادرة على استيعاب تراجع سعر النفط

نشر في: آخر تحديث:

قالت وكالة موديز إن دول الخليج الست قادرة على تحمل أسعار النفط المنخفضة - التي قد تبلغ في المتوسط 80 الى 85 دولارا للبرميل العام المقبل, بحسب تقديرات الوكالة.

وأضاف التقرير أن الكويت وقطر الأكثر مرونة نتيجة انخفاض سعر النفط المطلوب في ميزانياتها لتعادل المصروفات والإيرادات. ورغم ان السعر المطلوب لتعادل ميزانيات السعودية والإمارات يبقى أعلى إلا أن الدولتين تتمتعان باحتياطيات ضخمة وقطاع غير نفطي كبير ما يمكنهما من التعامل مع تراجع أسعار النفط.

وتوقع تقرير موديز ان يكون العبء الأكبر في تراجع أسعار النفط على البحرين وعمان وسط توقعات باتساع العجز في ميزانية الدولتين الى أكثر من سبعة في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.

وفي سياق متصل، هوى سعر خام برنت مجدداً في تعاملات اليوم الاثنين عند مستوى 68 دولاراً، إثر صدور تقرير لمؤسسة مورجان ستانلي خفضت فيه توقعاتها لأسعار النفط خلال العامين القادمين.

وقد عدلت مورجان ستانلي في تقريرها التوقعات لسعر النفط من 98 إلى 70 دولارا في 2015، ومن 102 إلى 88 دولارا في 2016.

واستمرت العوامل ذاتها في الضغط على أسعار النفط التي تتلخص بتراكم المعروض بسبب إنتاج النفط الصخري وقرار أوبك عدم خفض الإنتاج.

كما ساهمت بيانات الاقتصاد الصيني في التأثير على الأسعار، حيث تراجعت واردات الصين بنحو 7% في نوفمبر.