.
.
.
.

ارتفاع واردات الهند من النفط الإيراني 42% في 2014

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت واردات الهند من الخام الإيراني 42%، في العام الماضي مقارنة مع 2013 مع زيادة مشتريات شركات التكرير الهندية للاستفادة من تخفيف العقوبات المفروضة على طهران بسبب برنامجها النووي.

وجاءت القفزة في مشتريات 2014 بدعم من ارتفاع الواردات 84%، في ديسمبر مقارنة بها قبل عام إلى 348 ألفا و400 برميل يوميا وهو أعلى مستوى لها منذ مارس.

وأظهرت بيانات لوصول الناقلات من مصادر تجارية وتومسون رويترز لبحوث وتوقعات النفط أن الهند أكبر مشتر للخام الإيراني بعد الصين استوردت 276 ألفا و800 برميل يوميا من النفط والمكثفات في العام الماضي مقارنة مع 195 ألفا و600 برميل يوميا في 2013.

وأشارت البيانات إلى أن مشتريات شركات التكرير الهندية من النفط الإيراني زادت نحو 39%، في ديسمبر مقارنة مع نوفمبر.

وارتفعت واردات النفط الإيراني السنوية ارتفاعا حادا في العام الماضي مع زيادة شركات التكرير لمشترياتها في الربع الأول لتعويض الانخفاض الكبير في شحنات 2013 مع إحجام شركات التأمين عن توفير التغطية التأمينية لواردات النفط الإيراني.

وأظهرت البيانات أن إيران ظلت سابع أكبر موردي النفط إلى الهند في 2014 بينما ارتفعت حصتها من إجمالي المشتريات الهندية إلى 7.3%، في العام الماضي مقارنة مع 5.1%، في 2013.

وبصورة عامة استوردت الهند 3.84 مليون برميل نفط يوميا في ديسمبر بزيادة 9.4%، عما استوردته قبل عام. وتراجعت واردات العام بأكمله 1.4%، إلى 3.81 مليون برميل يوميا.

وفي الفترة بين يناير وديسمبر زادت واردات الهند من نفط أميركا اللاتينية نحو 3.9%، وبلغ نصيب المنطقة حوالي 20.1%، من إجمالي الواردات ارتفاعا من نحو 19.1%، قبل عام.

وساهمت منطقة الشرق الأوسط بما يقرب من 59%، من واردات النفط الهندية في 2014 مقارنة مع 62.3%، قبل عام.

وزادت حصة أفريقيا إلى 16.7%، من 15.4 %.