.
.
.
.

تراجع النفط بعد إبقاء المركزي الأميركي على سعر الفائدة

نشر في: آخر تحديث:

هبطت أسعار العقود الآجلة للنفط، اليوم الخميس، بعدما أبقى بنك الاحتياط الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) على أسعار الفائدة دون تغيير، وأظهر تقرير حكومي أسبوعي أن زيادة المخزونات تتماشى مع التوقعات.

ولم يبدد الخام كثيرا من مكاسبه، أمس الأربعاء، بعد التقرير الحكومي عن زيادة المخزونات.

وبحلول الساعة 06:38 بتوقيت غرينتش، تراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي 38 سنتا لتصل إلى 45.56 دولار للبرميل، بعدما صعدت أكثر من 6% أمس لتعوض ثلاثة أيام من الخسائر.

وتراجع خام برنت 39 سنتا إلى 48.66 دولار للبرميل بعد أن صعد 5% في الجلسة السابقة.

وقال ريك سبونر، كبير محللي السوق في مؤسسة سي إم سي ماركتس في سيدني "يبدو أن هناك قوة دفع كبيرة في تحرك الليلة الماضية، ومن ثم لن اندهش إذا استمر عند فتح الجلسات الأوروبية والأميركية".

وأظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأميركية، أمس الأربعاء، أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة ارتفعت الأسبوع الماضي، بينما تراجعت مخزونات البنزين والمشتقات أكثر من المتوقع.