.
.
.
.

مصر تقترض 1.2 مليار دولار لتمويل توسعة معمل تكرير

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة البترول والثورة المعدنية بمصر، أنها وقعت اليوم، اتفاقاً مع بنوك عالمية لتمويل توسعة مشروع نفطي.

وأكد الوزير المصري، المهندس طارق الملا، أن متانة العلاقات المصرية الإيطالية انعكست بشكل إيجابي على دعم التعاون المشترك في مجال البترول والغاز وكان لها أثر مهم في تنفيذ عدد من المشروعات الاستراتيجية التي تسهم مساهمة إيجابية في توفير جانب من احتياجات السوق المحلي من المنتجات البترولية والغاز الطبيعي التي تأتي على قائمة أولويات وزارة البترول.

جاء ذلك خلال التوقيع على الاتفاق المبدئي للبنوك المقرضة لتمويل مشروع توسعات طاقة معمل تكرير ميدور. وقع الاتفاق رئيس شركة ميدور، الدكتور محمد عبدالعزيز، مع رؤساء تحالف بنوك ( CDP الإيطالي وكريدي إجريكول وبي ان بي باريبا الفرنسيين، وتبلغ قيمة القرض 1.2 مليار دولار ويمثل حوالي 80% من التكلفة الاستثمارية التقديرية للمشروع التي تبلغ حوالي 1.4 مليار دولار.

وأوضح الوزير المصري أن المشروع يأتي في اطار استراتيجية وزارة البترول لتطوير وزيادة طاقات معامل التكرير، حيث يتم حالياً تنفيذ مشروعات جديدة بمعامل التكرير في الصعيد والقاهرة والسويس والإسكندرية، مشيراً إلى أن مشروع توسعات ميدور يهدف إلى زيادة الطاقة التشغيلية للمعمل لتصل إلى 160 ألف ب / ى من خلال الاستفادة القصوى من وحدات وإمكانيات للمعمل الحالية لزيادة الطاقة الإنتاجية والحصول على منتجات بترولية عالية الجودة تتوافق مع المواصفات العالمية المستقبلية، وذلك لتلبية جانب من احتياجات البلاد من المنتجات البترولية وتعظيم إنتاج المقطرات الوسطى خاصة البوتاجاز والبنزين والسولار.

وقال رئيس شركة ميدور، الدكتور محمد عبدالعزيز، إن شركته نجحت من خلال المستشار المالي تحالف بنكي (أبوظبي الوطني والأهلي المصري) من التوصل إلى الحزم التمويلية لمشروع التوسعات، مشيراً إلى أن باقي قيمة التمويل متاح منها جزء كبير كتمويل ذاتي بمعرفة المساهمين والبالغة 230 مليون دولار.

وأشار إلى أن حصول ميدور على ضمانة تمويلية مقدمة من هيئة تنمية الصادرات الإيطالية خلال توقيع اتفاقيات التعاون بين الحكومتين المصرية والإيطالية في يوليو الماضي تعد دلالة قوية على تميز التعاون بين البلدين.

وأوضح أنه تم الانتهاء من التصاميم الهندسية للمشروع مع شركة UOP الأميركية، وجار عمل التصاميم الهندسية التفصيلية بواسطة شركة تكنيب الإيطالية المقاول العام للمشروع ومن المخطط الانتهاء من المشروع وبدء الإنتاج خلال الربع الأول من عام 2019.