.
.
.
.

ارتفاع سعر الغاز في أميركا إلى أعلى مستوى له منذ 8 أشهر

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت تقارير إخبارية أن أسعار التعاقدات الآجلة للغاز الطبيعي في الولايات المتحدة ارتفعت إلى أعلى مستوى لها منذ 8 شهور بعد إعلان الحكومة زيادة الإمدادات بأقل من تقديرات المحللين، وهو ما يشير إلى تراجع الإنتاج.

وارتفع مخزون الغاز الأميركي بمقدار 65 مليار قدم مكعبة خلال الأسبوع الماضي مقابل توقعات المحللين بزيادة المخزون بمقدار 76 مليار قدم مكعبة خلال الفترة نفسها.

وقد ارتفع سعر الغاز بعد أن كان قد انخفض في مارس الماضي إلى أدنى مستوى له منذ 17 عاما على خلفية التكهن بزيادة الطلب عليه في الصيف لتلبية احتياجات محطات توليد الكهرباء في ظل تراجع إنتاج شركات الغاز الصخري.

وكان تراجع أسعار الطاقة قد دفع شركات النفط الأميركية إلى خفض عدد منصات الاستخراج والتنقيب إلى أقل مستوى لها منذ 1987.

وقد ارتفع سعر بيع الغاز الطبيعي تسليم يوليو المقبل بمقدار 14.7 سنت إلى 2.615 دولار لكل مليون وحدة حرارية في تعاملات بورصة نيويورك للسلع اليوم، بعد ارتفاعه في وقت سابق إلى 2.62 دولار لكل مليون وحدة حرارية، وهو أعلى مستوى له منذ 29 سبتمبر الماضي. وقد زادت أسعار الغاز بنسبة 11% منذ بداية العام الحالي.