.
.
.
.

أوبك ترفع إنتاجها لـ33 مليون برميل كأعلى مستوى منذ 2008

نشر في: آخر تحديث:

كشفت آخر أرقام نشرتها منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" في تقريرها الشهري، ارتفاع مستوى إنتاج الدول الأعضاء في المنظمة إلى 33 مليون برميل يومياً.

وقال التقرير الشهري لـ "أوبك" إن إنتاج المنظمة التي تضم 14 عضواً ارتفع لمستوى قياسي في الشهر الماضي، حيث رفع أعضاء في المنظمة الإنتاج لتعويض خسائر نتجت عن هجمات في نيجيريا والنزاع في ليبيا. وتظهر الأرقام التي جمعتها المنظمة من مصادر ثانوية أن "أوبك" ضخت 33.11 مليون برميل يوميا في يوليو بزيادة 46 ألف برميل يوميا مقارنة مع يونيو.

وأظهرت مراجعة "رويترز" لتقارير سابقة لـ "أوبك" أن هذا هو أعلى مستوى منذ العام 2008 على الأقل، حيث زادت السعودية والعراق ثاني أكبر منتج في "أوبك" الإنتاج في يوليو، في حين نجحت إيران ثالث أكبر منتج في تعزيز إنتاجها قليلاً، حيث بدأ النمو السريع الذي أعقب رفع العقوبات الغربية عنها في يناير في التباطؤ الآن.

وتتوقع "أوبك" أن يكون الطلب على نفطها الخام في 2017 عند 33.01 مليون برميل يومياً، في المتوسط، مما يشير إلى أن فائض المعروض قد يبلغ 100 ألف برميل يوميا إذا حافظت "أوبك" على استقرار الإنتاج، فيما لم تقم "أوبك" بأي تغيير ملحوظ في توقعاتها للطلب العالمي.

من ناحية أخرى، توقعت المنظمة أن ينكمش معروض النفط من خارجها بواقع 79 ألف برميل يوميا هذا العام، وقالت "أوبك" إنه سينخفض بمقدار 150 ألف برميل يوميا في 2017، بتعديل توقعاتها من 40 ألف برميل في تقرير الشهر الماضي.