روسيا: ننسق مع السعودية لدعم أسواق النفط

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكد ألكسندر نوفاك٬ وزير الطاقة الروسي٬ أن التعاون الثنائي بين روسيا والسعودية لا يقتصر على بناء الطاقة النووية؛ إذ تخطط بلاده لتطوير التعاون في مجالات أخرى٬ كالطب النووي والتكنولوجيا الإشعاعية. وأضاف نوفاك في حوار مع "الشرق الأوسط"٬ أن إعادة التوازن إلى أسواق النفط العالمية بشكل كامل٬ أمر بعيد المنال٬ مشيراً إلى أنه من غير المحتمل أن نرى سعر البرميل الواحد أقرب إلى 100 دولار في المستقبل المنظور.

ولفت الوزير خلال لقاء له مع صحيفة "الشرق الأوسط" إلى أن الحوار بين روسيا والسعودية يتطور بشكل ملموس٬ بشأن الوضع في سوق النفط العالمية مع دول منظمة "الأوبك" والبلدان المنتجة من خارج هذه المنظمة؛ لتحقيق الاستقرار في أسواق النفط العالمية عبر وضع تدابير مشتركة.

ورّحب نوفاك بالمبادرة السعودية الهادفة لتطوير الاستخدامات السلمية للطاقة النووية٬ ومنها بناء 16 مفاعلاً نووياً على مدى الأعوام الـ25 المقبلة٬ التي سيكون بإمكانها توليد نحو 20 في المئة من الطاقة الكهربائية اللازمة٬ مؤكدا اهتمام بلاده بتنفيذ هذه الخطط مع الرياض سويا. وفيما يتعلق بالتعاون بين روسيا والسعودية في مجال الطاقة المتجددة٬ أكد نوفاك أن بعض الخطوات في هذا الاتجاه اتخذت بالفعل٬ ومنها العمل على درس إمكانية صياغة الإطار القانوني والتنظيمي المناسب٬ الذي سيحدد الاتجاهات الرئيسية لتعاون البلدين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.