.
.
.
.

مصر ترفع إنتاجها من الغاز لـ 4.4 مليار قدم مكعبة يومياً

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة البترول والثورة المعدنية بمصر، أنها تمكنت من زيادة إنتاج الغاز الطبيعي إلى حوالي 45 مليار قدم مكعبة غاز يومياً، من خلال الإسراع بتنمية اكتشافات الغاز الطبيعي الجديدة بالبحر المتوسط.

وأوضحت أنه تدشين أكبر مجمعين صناعيين للبتروكيماويات في دمياط والإسكندرية، كما تم إطلاق تنفيذ أول مشروع لتحديث وتطوير قطاع البترول الذي يهدف إلى الارتقاء بكفاءة عمل القطاع من خلال برامج عمل واضحة لتطوير العمل البترولي والكوادر البشرية والعمل على تنفيذ رؤية الحكومة لتحويل مصر إلى مركز إقليمي لتداول الطاقة.

وبينت أن العام الجاري شهد طرح مزايدتين عالميتين لكل من هيئة البترول وشركة جنوب الوادي المصرية القابضة للبترول لجذب استثمارات جديدة لتكثيف عمليات البحث عن البترول والغاز وزيادة إنتاجهما، وتم الإعلان عن نتيجة المزايدة العالمية التي طرحتها هيئة البترول لعام 2016 للبحث عن البترول والغاز الطبيعي بالمناطق المطروحة بخليج السويس والصحراء الغربية، والتي أسفرت عن قبول 6 عروض في 6 مناطق بإجمالي استثمارات حدها الأدنى 200 مليون دولار ومنح توقيع 68.2 مليون دولار، وجاري حاليا تلقي العروض للبحث عن البترول والغاز في مناطق المزايدة التي طرحتها شركة جنوب الوادي.

وذكرت أنها أبرمت نحو 8 اتفاقيات بترولية جديدة مع 6 شركات عالمية ومصرية للبحث عن البترول والغاز في مناطق البحر المتوسط ودلتا النيل والصحراء الغربية وخليج السويس وصعيد مصر بإجمالي استثمارات حدها الأدنى حوالي 709 ملايين دولار، وتتضمن حفر 33 بئراً جديدة.

ويجري حالياً الانتهاء من الإجراءات الخاصة بتوقيع الاتفاقيات الثلاث المتبقية نتيجة مزايدة ايجاس الأخيرة بعد صدور القوانين الخاصة بها، هذا إلى جانب بدء إعداد مشروعات قوانين الاتفاقيات الجديدة التي أسفرت عنها مزايدة هيئة البترول لعام 2016.

وأوضحت أنه تم تحقيق عدد من الاكتشافات الكبرى ستسهم بقوة في زيادة الإنتاج المحلي من الغاز الطبيعي وستعد حافزاً قوياً للشركات العالمية للإسراع بتنفيذ برامج الحفر الاستكشافي في مناطق امتيازها خاصة في المياه العميقة بالبحر المتوسط والصحراء الغربية ودلتا النيل وجنوب مصر.

كما حققت الشركة العامة للبترول المملوكة بالكامل للدولة 6 اكتشافات جديدة للبترول والغاز خلال عام 2016 في مناطق عملها بالصحراء الغربية والصحراء الشرقية وخليج السويس ويأتي من أهمها الكشف المميز شمال شرقي أبوسنان بالصحراء الغربية الذي تم وضعه على الإنتاج بمعدل 3800 برميل زيت و1.5 مليون قدم مكعبة غاز يومياً والذي ساهم في زيادة معدلات إنتاج الزيت الخام من الصحراء الغربية وكشف بحقل شمال عامر البحري بخليج السويس الذي يبلغ إجمالي احتياطيه المؤكد حوالي 5ر6 مليار قدم مكعبة غاز.